• article

كانو الثقافي ينظم محاضرة بعنوان توطين اهداف التنمية المستدامة

المنامة في 12 سبتمبر/ بنا / نظم مركز عبد الرحمن كانو الثقافي مؤخرا محاضرة بعنوان" توطين اهداف التنمية المستدامة " للدكتورة نجاة اسحاقي وأدار الحوار الأستاذ علي عبدالله خليفة.


 وقد استهلت الدكتورة اسحاقي المحاضرة بالتوضيح ان التنمية المستدامة غير مقتصرة على الأهداف البيئية فحسب كما يظن الكثير انما هي استراتيجية شاملة وضعت تحت أهداف، والتوطين هو ما يقصد به التفكير الدائم للوصول للأهداف المرجوة من الاستراتيجيات.


  وكمثال تقريبي طرحت الدكتورة اسحاقي مثال شجرة الجوز التي تصل انتاجيتها للقمة بعد ثلاثين سنة من الزراعة والرعاية فهي ترمز للنظرة المستقبلية لأي خطة فالتنمية المستدامة تعني استهلاك الموارد الحالية مع التفكير في المستقبل لتظل الموارد دائمة وليست متناقصة من جميع النواحي البيئية وغير البيئية.


كما عرضت الدكتورة اسحاقي على الحضور عددا من التقارير والبحوث الرسمية التي نشرتها منظمة الأمم المتحدة المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة ومؤشراتها، وعن تاريخ التنمية المستدامة وبداية فكرتها وضحت الدكتورة اسحاقي أن البداية كانت في العام 1972 في مؤتمر الأمم المتحدة للبيئة والانسان المقام في ستوكهولم في السويد آنذاك  حيث طرح موضوع التعدي على البيئة  وفي العام 1983 تم تشكيل اللجنة العالمية المعنية بالبيئة والتنمية وفي العام 1992 تم إقامة مؤتمر الأمم المتحدة الذي تمخض عنه اعلان ريو الي يتعلق بتغير المناخ وتقرير اجندة 21 وهو يعني بتحقيق التنمية المستدامة في كل ما يخص الانسان وتم تشكيل لجنة التنمية المستدامة في عام 1993 ليتم في عام 2000 مناقشة اهداف خطط التنمية المستدامة وتم متابعة ذلك على مدى السنوات اللاحقة.


كما تحدثت الدكتورة اسحاقي عن أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر التي تم الاتفاق عليها حيث تحقق بالتعاون والشراكة الى السلام والازدهار في نهاية المطاف وتعتمد التنمية المستدامة على ثلاثة أعمدة الجانب الاقتصادي والبيئي والاجتماعي والجانب الوجداني الذي تم اضافته مؤخرا , وقد ذكرت الدكتورة اسحاقي أهم الطرق والتقنيات التي تحقق هذه الأهداف بالتعاون والشراكة من قبل كل أقطاب المجتمع. وفي الختام ذكرت الدكتورة اسحاقي أهم الاقتراحات التي تهم الحكومات والأفراد المواطنين لتوطين الأهداف وتطبيقها بشكل دائم في المجتمع المحيط. 


ن.ع/ع ذ
بنا 1400 جمت 12/09/2018