• article

سمو الشيخ ناصر بن حمد: "عالمية القدرة" لا تسمى بطولة وهي الاسوأ في تاريخ بطولات العالم للقدرة

كارولاينا الشمالية في 13 سبتمبر / بنا / أكد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشئون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية قائد الفريق الملكي البحريني للقدرة أن بطولة العالم للقدرة التي ألغيت بولاية كارولاينا الشمالية بالولايات المتحدة الأمريكية لا تسمى ببطولة وما حصل فيها يحصل لأول مرة في تاريخ بطولات العالم للقدرة، وما حدث إنما ظلم فرق وفرسان صرفوا الكثير وتمرنوا وتعبوا وفي النهاية ظلموا على حساب آخرين.


وقال سموه : " ما حدث لا يرضيني شخصياً لهؤلاء الفرسان الذين بذلوا قصارى جهدهم وأنا ألوم اللجنة المنظمة للبطولة وهو أسوأ تنظيم شاهدناه اليوم وأنا مع الحق، ففي بعض السباقات التي أخرج منها أكون راضياً بالنتيجة لأي ظرف من الظروف فأنا مع الحق ولا أرضى لأي فارس أن يقع تحت الظلم، والقرارات التي اتخذتها اللجنة غير عادلة بإعادة الانطلاقة مرة أخرى ومختلف الأمور غير الصحيحة التي حدثت أثناء هذه البطولة التي ألغيت".


وكانت مهزلة التنظيم في بطولة العالم للقدرة التي استضافتها ولاية كارولاينا الشمالية بالولايات المتحدة الأمريكية تواصلت مع استمرار الأخطاء التي أدت إلى قرار الالغاء تخوفاً من تعرض الفرسان والخيل لأية مخاطر وسط انقسام في قرارات أعضاء لجنة التحكيم لتصل البطولة بعد نهاية المطاف إلى محطة الالغاء.


وبسبب قرار الالغاء الذي صدم عددا من الفرق أبرزها الفريقين الاسباني والفرنسي المتصدرين للمرحلة الثالثة اضطرت اللجنة المنظمة للاستعانة برجال الشرطة المتواجدين في موقع البطولة لتهدئة الأوضاع، فقد تصادم عدد من ممثلي هذه الفرق بممثلي لجنة التنظيم، حيث أن تكلفة المشاركة كانت باهظة لعدد من الفرق المشاركة من تدريبات ومصروفات خاصة ببرامج الاعداد للفرسان والخيل والنقل.


ورفعت جميع الفرق المشاركة في البطولة احتجاجاتها للاتحاد الدولي للفروسية للنظر بما حدث من تخبط كبير يحدث لأول مرة في تاريخ بطولات العالم للقدرة، حيث تسببت هذه القرارات في ضرب طموحات الفرسان والفرق والذين جاءوا من مختلف أنحاء العالم من أجل المنافسة وتسجيل اسمائهم في التجمع العالمي لينتهي بهم المطاف دون أي نتيجة.


وحرصت ادارة وفد الفريق الملكي البحريني على اجلاء جميع أعضاء الفريق الملكي والفرسان قبل يوم من موعد المغادرة تجاوبا مع التوجيهات التي اصدرها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بإجلاء الجميع حرصاً على سلامة أعضاء الفريق الملكي وطاقمه بسبب اقتراب اعصار فلورنس الذي يهدد ولاية نورث كارولاينا. 


وعملت الادارة على الحصول على حجوزات لأعضاء الفريق وتسهيل عودتهم للمملكة، كما حرصت سفارة مملكة البحرين بالولايات المتحدة الأمريكية وبحضور السفير معالي الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة على متابعة اجراءات الاجلاء وتسهيل مهمة خروج جميع أعضاء الفريق.


ت.و/س.ي/ع ذ
بنا 1303 جمت 13/09/2018