Sunday   24 Jun 2018  
إقرار رد مجلس الشورى على الخطاب الملكي السامي تمهيدا لرفعه إلى جلاله الملك المفدى
2011/03/14 - 35 : 03 PM
المنامة في 14 مارس / بنا / أكد مكتب مجلس الشورى في اجتماعه المنعقد اليوم (الاثنين) برئاسة معالي السيد علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى وحضور أصحاب السعادة نائبي الرئيس وأعضاء المكتب، على ان الخطاب الذي تفضل به حضرة صاحب الجلاله ملك البلاد المفدى –حفظه الله ورعاه- خلال حفل افتتاح دور الانعقاد الأول من الفصل التشريعي الثالث، قد شكل منهاج عمل للمرحلة المقبلة، وذلك بما تضمنه من تحديد لملامح العمل التشريعي خلال الفترة المقبلة تجاه عدد من القضايا المجتمعية الهامة، مقدرين لجلاله الملك المفدى اهتمامه المتواصل بكل ما من شأنه أن يرتقي بالمواطن البحريني وبمستواه المعيشي.

جاء ذلك خلال استعراض مكتب المجلس لرسالة سعادة الدكتورة بهية جواد الجشي النائب الثاني لرئيس مجلس الشورى رئيس لجنة الرد على الخطاب الملكي السامي، والمرفق بها رد مجلس الشورى على الخطاب الملكي السامي، حيث تم إقرار الرد تمهيدا لرفعه إلى جلاله الملك المفدى.
بعد ذلك استعرض مكتب المجلس الرسالة المقدمة من رابطة مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في افريقيا والعالم العربي، بشأن اجتماع مجلس الرابطة السادس ومؤتمرها الخامس المنعقد في ليبرافيل-الجابون في الفترة من 25 – 26 فبراير 2011م.
كما اطلع مكتب المجلس خلال الاجتماع على الكشوف الإحصائية المتعلقة بمشاريع القوانين والاقتراحات بقوانين التي لازالت قيد الدراسة لدى لجان المجلس، وتلك التي تنتظر إدراجها على جداول أعمال جلسات المجلس المقبلة، كما تم استعراض كشف بالأسئلة المقدمة إلى أصحاب المعالي والسعادة الوزراء من أصحاب السعادة الأعضاء، والتي لم تدرج بعد على جداول أعمال جلسات المجلس، وعلى ضوء ذلك قرر مكتب المجلس إعداد مشروع جدول أعمال الجلسة المقبلة، التي ستتضمن بحث عدد من تقارير اللجان بشأن بعض مشاريع القوانين، إضافة إلى استكمال بحث تقرير لجنة شؤون المرأة والطفل بشأن مشروع قانون بإصدار قانون الطفل.



خ ا

بنا 1211 جمت 14/03/2011


عدد القراءات : 5098         اخر تحديث : 2011/03/14 - 31 : 09 PM