الثلاثاء   12 ديسمبر 2017  
فيديو بنا زمان صور بنا زمان
مملكة البحرين تشهد احتفالات في حب دولة الامارات وقيادتها الحكيمة
2011/05/12 - 52 : 05 PM
المنامة في 12 مايو / بنا / شهدت مملكة البحرين اليوم احتفالات في حب دولة الامارات العربية المتحدة رئاسة وحكومة وشعبا تقديراً لدورها الكبير والجلي في دعم مملكة البحرين على كافة الأصعدة، والمساندة القوية التي حظيت بها وخاصة خلال الاوضاع المؤسفة التي شهدتها المملكة مؤخرا ، بما يؤكد قوة العلاقة التي تجمع مملكة البحرين مع شقيقتها دولة الامارات التي تعتبر مثالا يحتذى به.

فقد احتفلت وزارات المملكة ومؤسساتها وهيئاتها ومدارسها ومجمعاتها عرسا احتفاليا ويوما تضامنيا مع دولة الامارات العربية المتحدة وقيادتها الحكيمة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ، حيث تزينت المملكة بأعلام البلدين الشقيقتين وتوشحت بصور قيادتي البلدين والشعارات ابتهاجا بهذه المناسبة السعيدة التي تعتبر دليلا على ما يكنه ابناء البحرين من محبة في قلوبهم تجاه دولة الامارات العربية المتحدة وقيادتها الحكيمة وشعبها الكريم.

ويأتي هذا العرس والاحتفال الشعبي البحريني الكبير في ظل ما تحظى به العلاقات البحرينية الاماراتية من اهتمام كبير ورعاية كريمة من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى ال خليفة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه واخيه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ، وذلك انطلاقاً من الثوابت والرؤى المشتركة التي تجمع بينهما تجاه مختلف القضايا وروابط الأخوة ووشائج القربى والمصاهرة والنسب ووحدة المصير والهدف المشترك.

وتفاعلا مع الدعوة التي اطلقها المواطنون البحرينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي (تويتر ، فيس بوك ، بلاك بيري ، وغيرها من المواقع الالكترونية ) باعتبار ان اليوم يوما في حب دولة الامارات احتفلت محافظات ووزارات المملكة ومؤسساتها بهذا اليوم من خلال إقامة احتفالات شعبية وذلك لتقديم خالص الشكر وعظيم التقدير ووافر الامتنان والعرفان الى دولة الامارات العربية المتحدة وقيادتها الحكيمة والشعب الاماراتي على مواقفهم المشرفة ودعمهم ومساندتهم لشقيقتهم مملكة البحرين وقيادتها الحكيمة وشعبها الوفي تجاه الازمة التي مرت بها المملكة ، الى جانب مواقف الاشقاء في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تجاه هذه الاحداث ووقوفهم جنبا الى جنب مع شقيقتهم البحرين والتي تعكس عمق العلاقات الاخوية والتاريخية التي تجمع دول وشعوب مجلس التعاون الخليجي.

وأعرب عدد من منظمي هذه الاحتفالات عن غبطتهم وسرورهم لما تشهده المملكة من احتفالات في حب دولة الامارات التي تأتي تعبيراً عن مشاعر الحب والألفة التي تجمع مملكة البحرين ودولة الامارات العربية المتحدة ، مشيدين بما يربط القيادتين والشعبين من مودة وألفة وتعاون تمتد جذوره عبر عشرات السنين معبرين عن اعتزازهم بالوقفة المشرفة لدولة الامارات قيادة وحكومة وشعبا تجاه مملكة البحرين في جميع الاوقات وخاصة خلال الازمة الاخيرة.

وتقدموا بهذه المناسبة بخالص التهاني والتبريكات وعميق الشكر والتقدير إلى دولة الامارات لمشاركتها في المحافظة على أمن واستقرار مملكتنا الغالية والدعم الكبير الذي حظيت به البحرين من قبل دولة الامارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ووقفتها الشجاعة أثناء الأحداث المؤسفة الأخيرة سائلين المولى عز وجل أن يديم على مملكتنا الغالية الأمن والأمان والاستقرار في ظل القيادة الرشيدة لحضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

وتمنى منظمو هذه الفعاليات أن تنقل هذه الاحتفالات الصورة الجميلة والمشرفة التي انبعثت تلقائياً من القلب تجاه دولة الامارات العربية المتحدة ليعرف الجميع مدى الحب الكبير الذي يكنه الشعب البحريني للشقيقة الامارات.

من جانبهم عبر عدد من موظفي الوزارات والمؤسسات في مملكة البحرين وعدد من المواطنين عن تقديرهم وامتنانهم للموقف الوطني الاخوي لدولة الامارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان ومواقف سموه الداعمة والمساندة لمملكة البحرين وشعبها الوفي من اجل امن واستقرار مملكة البحرين والحفاظ على مكتسباتها وحقوقها الشرعية.

واعربوا عن سعادتهم للمشاركة في احتفالات البلاد بهذا اليوم الذي يبعث برسائل حب جوهرها الشكر والامتنان لدولة الامارات وقيادتها التي اعطت للبحرين الكثير من الحب والدعم على مختلف المستويات ابان الاحداث التي مرت بها البحرين.

وقد أقام مركز عيسى الثقافي صباح اليوم احتفالاً وذلك تقديرياً لموقف دولة الإمارات العربية المتحدة الأخوي حيث رُفِعَت فيه صور وأعلام القيادتين الحكيمتين على جدران مبنى المركز؛ وذلك تعبيراً عن مشاعر الحب والولاء والتقدير والتأييد للقيادة الرشيدة.

كما احتفل موظفو المؤسسة الخيرية الملكية بخميس "كلنا الإمارات" تزامناً مع الاحتفالات المقامة في المملكة رداً وعرفاناً لحكومة وشعب الإمارات على مواقفهم مع المملكة ومساندتهم لها في مختلف الظروف.

والقى الأمين العام للمؤسسة الخيرية الملكية سعادة الدكتور مصطفى السيد كلمة بمناسبة الاحتفال بين فيها مدى العلاقات الوطيدة بين الامارات العربية المتحدة ومملكة البحرين منذ أيام المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله، وأن البحرين والامارات بلد واحد وشعب واحد يتأثر كلاهما بما يتعرض له الآخر، مشيداً بالمواقف المشرفة للإمارات العربية المتحدة تجاه مملكة البحرين في مختلف المواقف مما يؤكد عمق العلاقة الأخوية الكبيرة التي تجمع بين البلدين وجميع دول مجلس التعاون العربي وما يربط بينهما من روابط الأخوة ووحدة المصير، وتمنى أن تعكس هذه الاحتفالات الحب الكبير الذي تكنه قلوب المواطنين إلى شعب الامارات الوفي.

وجدد طلبة جامعة الخليج العربي الولاء والعرفان إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها الحكيمة على رأسهم الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة والشعب الإماراتي الكريم على مواقفهم المشرفة ودعمهم ومساندتهم لشقيقتهم مملكة البحرين وقيادة وشعبا، من خلال حفل حضره رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد العوهلي وعميد شئون الطلبة الدكتور عبد الرحمن يوسف عبد الرحيم ومنى عبد العزيز آل خليفة رئيسة قسم الرعاية الطلابية بالجامعة.

وقدم منتسبو الجامعة من أكاديميين وإداريين ودارسين في كليتي الدراسات العليا والطب خالص الشكر وعظيم التقدير ووافر الامتنان والعرفان إلى الإمارات العربية المتحدة وشعبها على وقفتهم الشجاع والصادق مع الشعب البحريني الداعي إلى حفظ امن واستقرار مملكة البحرين وسلامة مواطنيها وحماية وحدتها الوطنية.

وبهذه المناسبة قال رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد العوهلي :"أن تعبير الطلبة الدراسين بجامعة الخليج العربي عن انتمائهم للكيان الخليجي في احتفالات ينظمونهما بأنفسهم بشكل أسبوعي هو تعبير صادق يترجم التلاحم والالتفاف حول مجلس التعاون الخليجي والقيادة، فهذا الأسبوع الثالث الذي يحتفل فيه الطلبة بالوحدة ليعبروا عن مشاعر الولاء للقادة في دول المجلس، فبعد اليوم السعودي واحتفال " كلنا حمد" جاء دور دولة الأمارات العربية المتحدة، إذ شارك الطلبة الخليجون الدارسون في كليتي الطب والدراسات العليا في فعاليات احتفالية "يوم العرفان للأمارات" التي لاقت مشاركة واسعة من الطلبة الخليجين في مختلف التخصصات".

وأكد الدكتور العوهلي أن هذا التعبير الصادق عن الولاء لقادة دول مجلس التعاون الخليجي ولرئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان على دعمه لقيادة مملكة البحرين وشعبها الوفي يترجم صدق الانتماء للكيان الخليجي الذي يجمعها تاريخ مشترك ومصير واحد.

فيما عبر الطلبة الخليجيون الذين اكتسوا أوشحة عليها علم الأمارات عن تقديرهم للشقيقة الإمارات وقيادتها مثمنين معاني صلات القربي والأخوة والمحبة والروابط التاريخية التي تجمع دول المجلس، مؤكدين أن هذا الاحتفال هو تعبير متواضع عن احترامهم للعلاقات التاريخية بين قيادتي البلدين انطلاقاً من الثوابت والرؤى المشتركة التي تجمعهما.

م خ/ع ع

بنا 1448 جمت 12/05/2011


عدد القراءات : 6658         اخر تحديث : 2011/05/12 - 56 : 05 PM
   صور اضافيه