الأربعاء   13 ديسمبر 2017  
برلمانية مناصرة فلسطين تستنكر رفض تجميد عضوية اسرائيل بالاتحاد البرلماني الدولى
2012/03/25 - 29 : 03 PM
المنامة في 25 مارس/ بنا / صرح النائب الدكتور علي أحمد رئيس اللجنة البرلمانية الدائمة لمناصرة الشعب الفلسطيني أن اللجنة تسلمت البيان الصادر من منظمة التعاون الاسلامي بخصوص بشأن شجب وادانة الحكم الجائر الصادر مؤخرا من محكمة الاحتلال الاسرائيلي بحق الدكتور عبدالعزيز دويك رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني، كما تعرب عن اللجنة عن استنكارها لرفض الاتحاد البرلماني الدولي تعليق عضوية الكيان الصهيوني بالاتحاد.

وأكد الدكتور علي أحمد أن مطالبات مجلس النواب البحريني كانت ولاتزال واضحة ومحددة بشأن المطالبة بالإفراج عن رئيس واعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني إلى جانب الأوضاع المزرية المؤسفة التي يمر بها الشعب الفلسطيني جراء مسلسل الاعتداءات والجرائم الصهيونية المعلنة ، مطالبا المجتمع الدولي بممارسة الضغوطات على القوى الصهيونية من أجل اطلاق سراح الدويك والأعضاء المعتقلين معه.
وكان مجلس النواب البحريني قد حث في فبراير الماضي2012 جميع البرلمانات العربية والاسلامية والدولية باستنكار هذا الفعل والوقوف مع المعتقلين واطلاق سراحهم جميعاً، خصوصاً ان هذه المرة الثانية التي يتم اختطاف رئيس المجلس التشريعي من قبل قوى الاحتلال الصهيوني في ظروف اعتقال قاسية غير انسانية، لا يقبلها المجتمع الدولي على الاطلاق.
وأوضح الدكتور علي أحمد بأنهم قد تسلموا خطابا من الاتحاد البرلماني الدولي بشأن اعتقال الدويك من خلال نتائج الدورة السابعة لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاسلامي حيث ناقش المؤتمر اعتقال رئيس المجلس التشريعي حيث تعمل لجنة حقوق الانسان للبرلمانيين التابعة للاتحاد البرلماني الدولي تدرس هذه الحالة وهي على اتصال بالسلطات الاسرائيلية فيما يخص وضع رئيس المجلس، حيث قام الاتحاد البرلماني الدولي بدعوة السلطات الاسرائيلية للأفراج عنه.
الجدير بالذكر أن مؤتمر الاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الدولي الذي انعقد بأندونسيا يناير الماضي شجب واستنكر ممارسات السلطات الاسرائيلية و طالب الافراج الفوري عن المعتقلين وطلب تجميد عضوية اسرائيل في الاتحاد البرلماني الدولي الا أن الاتحاد قد رفض هذا المقترح لكون النصوص المدونة في الاتحاد لوائحه الداخلية لا تضم تعليق أو تجميد لعضوية أي برلمان.
وكانت اللجنة قد تسلمت بيانا من منظمة التعاون الاسلامي تدين فيه وبشدة الحكم الجائر الصادر عن محكمة الاحتلال الاسرائيلي بحق الدويك معتبرا أن هذا الحكم انتهاكا صريحا واضحا للحصانة البرلمانية لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني المنتخب، مطالبا المجتمع الدولي ومنظماته المدنية وبخاصة الاتحاد البرلماني الدولي والاتحادات البرلمانية كافة لإدانة هذا الحكم الجائر والعمل على إرغام سلطات الاحتلال الاسرائيلي على الغائه والافراج الفوري عن رئيس المجلس التشريعي وجميع أعضاء المجلس التشريعي المعتقلين دون وجه حق.









خ ف

بنا 1225 جمت 25/03/2012


عدد القراءات : 1305         اخر تحديث : 2012/03/25 - 29 : 03 PM