الاثنين   11 ديسمبر 2017  
فيديو بنا زمان صور بنا زمان
الانقلابيون فى مالي يعلنون عن اعتماد دستور جديد في البلاد
2012/03/28 - 24 : 10 AM

باماكو في 28 مارس / بنا / اعلنت المجموعة العسكرية الحاكمة في مالي ، التي قادت الانقلاب في 22 مارس، عن اعتماد دستور جديد للبلاد قبل 48 ساعة من زيارة سيقوم بها رؤساء خمس من دول المنطقة الى مالي لاقناع القادة العسكريين بعودة سريعة الى النظام الدستوري.


وجاء في بيان تلاه عسكري عبر التلفزيون العام الليلة الماضية ان "اللجنة الوطنية من اجل النهوض بالديموقراطية وترميم الدولة" (المجلس العسكري) "اقرت النص الاساسي" وهو دستور يتضمن سبعين بندا سيطبق خلال الفترة الانتقالية.

وتنص مقدمة الدستور على ان الشعب المالي "يؤكد رسميا تصميمه على ترسيخ دولة الحق والديموقراطية التعددية التي تضمن حقوق الانسان الاساسية".

كما جاء في "النص الاساسي" انه لن يسمح لاي من اعضاء المجلس العسكري وحكومته المقبلة بالترشح للانتخابات التشريعية والرئاسية التي تعتزم السلطات العسكرية تنظيمها.

ولم يحدد البيان تاريخ هذه الانتخابات ولا مدة الفترة الانتقالية.

وسيكون المجلس العسكري خلال الفترة الانتقالية "الهيئة العليا" ، فيما يكون قائده الكابتن امادو سانوغو "رئيس الدولة" وهو الذي سيعين الحكومة.

يذكر ان العسكريين اطاحوا بالرئيس امادو توماني توري في 22 مارس قبل بضعة اسابيع من الانتخابات الرئاسية المقررة اساسا في 29 ابريل، ما اثار موجة تنديد دولية.

ح م/ع ع

بنا 0731 جمت 28/03/2012


عدد القراءات : 1570         اخر تحديث : 2012/03/28 - 24 : 10 AM