الخميس   24 يوليو 2014     
38 c
ما هو تقييمك لموسم التخييم هذا العام من حيث التنظيم؟
الاسم :
البريد الالكتروني :
  اشترك    الغاء الاشتراك
بدء عملية فرز الأصوات في أول انتخابات تعددية حرة تشهدها ليبيا منذ خمسة عقود
2012/07/07 - 55 : 11 PM
طرابلس فى 7 يوليو / بنا / بدأت في ليبيا مساء اليوم عملية فرز الأصوات في أول انتخابات تعددية تشهدها البلاد لانتخاب أعضاء المؤتمر الوطني العام.
وقالت المفوضية العليا للانتخابات إن 94 % من مراكز الاقتراع فتحت أبوابها أمام الناخبين، وبقي نحو مائة مركز مغلقا بسبب توترات في شرق البلاد.

وقد أغلقت مراكز الاقتراع أبوابها في الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، ومن المقرر أن تُعلن نتائج الانتخابات رسميا خلال أسبوع من عمليات التصويت.


وسَجّل أكثر من 2.8 مليون ناخب أسماءهم في هذه الانتخابات لاختيار جمعية وطنية تتألف من 200 عضو، ستتولى انتخاب رئيس للوزراء ومجلس لهم قبل تمهيد الطريق لتنظيم انتخابات برلمانية كاملة العام المقبل في ظل دستور جديد، ولوحظ إقبال كثيف على التصويت في العاصمة طرابلس وفي بنغازي.


وقال رئيس المفوضية العليا للانتخابات نوري العبار إن 1453 مركزاً للاقتراع من أصل 1550 فتحت أبوابها للناخبين منذ الساعة الثامنة صباحاً على مستوى كافة الدوائر الانتخابية، مشيرا إلى أن بعض مراكز الاقتراع لم تفتح لأسباب أمنية، ولم يتسن إرسال مستلزمات الانتخاب إلى مناطق أخرى.


وتعطل الاقتراع خصوصا في شرق البلاد بسبب مطالبة ناشطين من دعاة الفدرالية بتخصيص مناطقهم بمزيد من المقاعد في المؤتمر الوطني العام.


وأعرب العبار عن ارتياحه لنسبة المشاركة واعتبر أنها كانت "جيدة" في بعض مراكز الاقتراع.


من جهته وصف رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل الانتخابات باللحظة الحاسمة والحرجة والتاريخية، وقال لدى الإدلاء بصوته إن هذا اليوم سيؤسس لدولة ليبيا الجديدة، معرباً عن ثقته في أن تكون هذه الانتخابات نزيهة، وأن يبدأ المؤتمر الوطني مرحلته الأولى بتقديم كل ما يريده ويطلبه الليبيون.


واعتبر عبد الجليل أن ما تشهده ليبيا دليل على الالتزام بوعود تداول السلطة، وحيّا جميع من وقف في الداخل والخارج مع الثورة الليبية حتى انتصارها.


كما أكد رئيس الوزراء الليبي عبد الرحيم الكيب أن الانتخابات تسير بشكل جيد، وأشار إلى وقوع حوادث بسيطة يمكن أن تحدث في أي مكان.


وتأتي هذه الانتخابات -وهي أول انتخابات حرة تشهدها ليبيا منذ نحو خمسة عقود- بعد أكثر من ثمانية أشهر على ما عرف بإعلان التحرير يوم 23 أكتوبر الماضي. وكان يفترض أن تنظم هذه الانتخابات يوم 19 يونيو الماضي، لكنها أجلت لاعتبارات فنية ولوجستية.


ومن المتوقع أن يحقق حزب العدالة والبناء التابع لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، وحزب الوطن الذي يتزعمه عبد الحكيم بلحاج نتائج جيدة فى هذه الانتخابات.


// بنا //

م ح


م ح/ع ق

بنا 2101 جمت 07/07/2012


عدد القراءات : 600         اخر تحديث : 2012/07/07 - 58 : 11 PM

 اخبار ذات صله