Friday   22 Jun 2018  
فيديو بنا زمان صور بنا زمان
بنا الاسرة / الاسرة / مركز " ريادات" أول مركز في العالم يفتح للمرأة مجال الابداع على كافة الأصعدة وتحت مظلة واحدة
2013/11/28 - 23 : 11 AM
كتبت - نبيلة سليمان
سجلت مملكة البحرين نقطة مميزة على درب تمكين المرأة بإفتتاح مركز تنمية قدرات المرأة البحرينية " ريادات" في منطقة عالي، هذا المركز الذي يعد أحد المشاريع الهامة لخلق فرص عمل مناسبة للمرأة التي ترغب في تأسيس مشروع خاص او تسعى لتحويل اعمالها إلى مشاريع صغيرة او متوسطة.

ونفذ المركز بالشراكة بين المجلس الاعلى للمرأة وبنك البحرين للتنمية ومركز البحرين لتنمية الصناعات الناشئة، على غرار فكرة مركز البحرين لتنمية الصناعات الناشئة " الحاضنات " التابع للبنك ، كما بلغت تكلفة انشاء المركز ثلاثة ملايين دينار بحريني ويشتمل على اكثر من 50 وحدة تغطي معظم الأنشطة من حيث الملابس، والأكسسوارات، والهدايا، والأثاث، والعطورات، والمطبوعات إلى جانب عدد من الخدمات العامة كالمطاعم، والمقاهي، وشركات الهواتف النقالة وشركات التصميم وإدارة المعارض والمؤتمرات.

وفي لقاء خاص مع " وكالة انباء البحرين" اكد الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة مستشار الشؤون السياسية والاقتصادية بديوان سمو ولى العهد أن مركز " ريادات" نقطة في سجل مملكة البحرين الحافل بدعم رائدات الاعمال، مشيرا إلى ان انشاء هذا المركز يثبت ان كافة برامج الدعم متوفرة سواء من خلال تمكين او من خلال بنك البحرين للتنمية .

واوضح ان جميع برامج الدعم تقام تحت مظلة ودعم المجلس الأعلى للمرأة مؤكدا ان رؤية صاحبة السمو الملكي الاميرة بنت ابراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الاعلى للمرأة الثاقبة قادت المرأة البحرينية إلى ما وصلت إلىه اليوم من تمكين وتشجيع على العمل الحر.

واشار الشيخ محمد بن عيسى آل خليفة إلى ان المرأة البحرينية اليوم اصبحت تمتلك قرار الاختيار بين ان تعمل ويكون لها مشروعها الخاص، وبين ان تصبح ربة بيت، وفي كل الاحوال هي وحدها صاحبة القرار .

ومن جانبه أكد الشيخ هشام آل خليفة مدير مركز " ريادات" أن المركز يعد الأول من نوعه في العالم ، حيث انه يقدم جميع الخدمات التي تتعلق بتسهيل وتمكين المرأة البحرينية ، وتجسيد افكار مشاريعها تحت مظلة واحدة، مشيرا إلى ان المركز يضم الخدمات التمويلية والتدريبية والاستشارية، بالإضافة إلى حزمة الخدمات التي تقدمها تمكين إلى اصحاب الافكار المتميزة، وهذا يدفع المرأة البحرينية إلى الابداع والتميز.

واوضح ان مركز " ريادات" يفتح للمرأة البحرينية الابواب على مصراعيها لتتقدم بمشروعها، وتبتكر وتتميز وتبدع. // ونحن ايضا نقول للمرأة البحرينية بفضل القيادة الواعية والحكومة الرشيدة والجهود المتكاتفة اصبح الطريق امامك ممهدا لتثبتي وتتميزي وتحقيقي المزيد من الابداعات // .

اما السيد نضال العوجان الرئيس التنفيذي لبنك البحرين للتنمية فقد اعتبر من جانبه أن مركز " ريادات" يعد نقلة نوعية لرائدات الأعمال، او للناشئات المهتمات بالعمل الحر، مؤكدا ان هذا المركز يعد نواة لتقديم خدمات متكاملة لريادة الاعمال للمرأة ، مشيرا إلى ان المركز يهدف إلى تمكين المرأة وتحريرها اقتصاديا، وتشجيعها للتوجه للعمل الحر.

واوضح العوجان أن المركز يمثل تركيبة مشكلة من المؤسسات المختلفة التي تخدم الأفراد والشخصيات التي تتوجه للصناعات الخفيفة التي يمكن تصديرها، مشيرا الى ان المركز يقدم لزواره المنتوجات بأسعار مناسبة ، كون ان التكاليف منخفضة ومدعومة من قبل الحكومة الرشيدة وتمكين التي قامت بدعم بنك البحرين للتنمية الذي استطاع تمويل هذا المشروع ".

واكد أن تمكين قامت بدعم ايجارات بعض المستأجرين الجدد في مركز " ريادات" والشباب الذي توجه للعمل الحر، وذلك لخفض كلفة مشروعهم، ومنحهم فرصة لنجاح المشروع وتحقيق الربح، مشيرا إلى الدور الكبير الذي قام به المجلس الأعلى للمرأة الذي طرح هذه الفكرة وقام بالتنسيق مع بنك البحرين للتنمية.

واوضح ان المجلس استطاع تخطى الكثير من التحديات خلال فترة الانشاء، معربا عن فخر مملكة البحرين بوجود مركز " ريادات " على ارضها حيث ان اكبر الدول المتقدمة قد تخلو من نوعية هذه المراكز، مشيرا إلى ان هذا المركز يخدم المرأة وهذا يعني انه يخدم نصف المجتمع البحريني.

واعرب عن شكره لكل من ساهم في انجاز هذا المركز وكذلك كل الرائدات اللاتي ساهمن بافكارهن واصبحن قدوه لغيرهن من النساء في دخول سوق العمل الحر.

خ ف

بنا 0739 جمت 28/11/2013

عدد القراءات : 6052         اخر تحديث : 2013/11/28 - 36 : 11 AM