الخميس   14 ديسمبر 2017  
فيديو بنا زمان صور بنا زمان
تقديراً لدور رائدة الأعمال البحرينية الطموحة.. مركز الدكتورة رنا الصحي للتجميل يحصد جائزة العام لرائدة الأعمال المتميزة
2017/11/22 - 32 : 05 PM
المنامة في 22 نوفمبر/ بنا / تسعى جائزة البحرين لريادة الأعمال إلى خلق بيئة حاضنة تطور وتشجع ريادة الأعمال في مملكة البحرين من خلال الارتقاء بمستوى الفائزين وتطوير مهاراتهم، وعليه فقد تم تخصيص جائزة العام لرائدة الأعمال المتميزة ذات سمات قيادية عالية والتي حصلت عليها الدكتورة رنا العمادي، استشارية في مجال طب العائلة والطب الرياضي والطب الأسثتيكي (التجميلي غير الجراحي)، نظير تأسيسها لمركز الدكتورة رنا الصحي للتجميل في عام 2014.

وتتمتع الدكتورة رنا العمادي بخبرة تزيد عن 20 عاماً في مجال طب الأسرة، الطب الرياضي، الطب المهني والطب التجميلي. وبفضل إصرارها وعزيمتها، أصبحت هذه المنشأة أول مركز صحي متكامل للتجميل يركز على توفير العلاجات ذات النتائج الإيجابية الجمالية والمثبتة علمياً حيث يستخدم احدث التقنيات والمنتجات المطابقة لشروط السلامة الاوروبية ومنظمة الصحة والأدوية الأمريكية.
وبمناسبة فوزها بجائزة البحرين لريادة الأعمال لعام 2017 عن فئة جائزة العام لرائدة الأعمال المتميزة، قالت الدكتورة رنا العمادي صاحبة مركز الدكتورة رنا الصحي للتجميل: "لا تسعني الكلمات أن أعبر عن مدى فرحتي وسروري بلقاء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس التنمية الاقتصادية الذي حظيت بشرف تكريمه لي ومنحي هذه الجائزة القيّمة التي تعد بمثابة حافز لأبذل قصارى جهدي بغرض تطوير نفسي علاوة على تقديمي المزيد من الخدمات والمنتجات التي من شأنها أن تساهم في خدمة المجتمع بشكل أفضل."
وأضافت قائلة: "لقد حصلت فيما مضى على دعمين ماديين منفصلين من تمكين لشراء الأجهزة والمعدات الطبية، وأنني أعتزم حالياً أن أقوم بعمل توسعة للمركز الحالي ليصبح، مع بداية عام 2018، أكبر عيادة لعلاج مشاكل الشعر بكافة أنواعها، كالزرع والتساقط والثعلبة وغيرها الكثير، وذلك على مستوى الخليج العربي مما سيؤهله ليصبح الوجهة الرائدة لمختلف العلاجات المندرجة تحت مجال التجميل غير الجراحي وذلك للمواطنين والمقيمين وزوار الدول المجاورة على حد سواء."
واختتمت بقولها: "يتوجب على جميع رواد الأعمال المبتدئين أن يستلهموا فكرة مشروعهم الخاص من أي هواية أو عمل يتقنونه ويحملون شغفاً عظيماً تجاهه حتى يبرعوا فيه كون أي مشروع تجاري يتطلب الكثير من الجهد والعمل الشاق والمثابرة مع التركيز على الهدف دوماً وعدم الاستسلام للظروف والصعوبات،و بالنسبة لي، فإن أكبر عقبة واجهتها هي الإجراءات الروتينية المتبعة عند التقديم لمشروعي التجاري وبالأخص ارتفاع أسعار السجل التجاري والرسوم الإضافية التي يتم إحتسابها."
وقد بدأت الدكتورة رنا مشوارها المهني في المستشفى العسكري، حيث كانت السباقة في تدشين وحدة الطب الرياضي، ثم انتقلت للعمل بألمنيوم البحرين (ألبا) التي أبتعثتها لدراسة الطب المهني في كندا إلا أنها ارتأت أن تبدأ مشروع طبي يتميز بعلاج المرضى دون ألم او جراحة، ونظراً لحرصها على تعزيز مبدأ الجمال الطبيعي؛ تحرص الدكتورة رنا على عمل دراسة مكثفة ومفصلة لكل حالة علاوة على مراعاة ميزانية الزبون عند وضع الخطة العلاجية وذلك لضمان الحصول على النتيجة المرجوة دون مبالغة أو تشويه لملامح الشخص الأصلية.
ويوفر المركز كافة العمليات التجميلية وهي العيادة الوحيدة في مملكة البحرين التي لديها وحدة متخصصة لحلول الشعر مثل PRP وميزوثيرابي و DHI لزرع الشعر، وبيوفايبر لعلاج الصلع.
وتمنح جائزة البحرين لريادة الأعمال الفائزين موارد ووسائل الدعم التي تساعدهم على إنجاح مشاريعهم وتنميتها من خلال لقاء الخبراء والاطلاع على أفكارهم الملهمة. وتهدف كذلك الى الإحتفاء بالروح الريادية وتحفيز الإبتكار في كافة قطاعات الأعمال من أجل تحقيق التنمية الاقتصادية في إطار رؤية المملكة لعام 2030 لترويج ريادة الأعمال، ودعم نمو هذا القطاع بما فيها تنمية المؤسسات المتوسطة والصغيرة، الى جانب بناء شراكة قوية بين القطاعين الحكومي والخاص بهدف تطوير مهارات ريادة الأعمال لدى الأفراد. وحرصت كذلك على توظيف أعلى المعايير والممارسات لضمان المنافسة العادلة وتكافؤ الفرص بين المشاركين في جميع مراحل الجائزة.
ومن الجدير بالذكر أن تمكين هي مؤسسة بحرينية شبه حكومية تأسست عام 2006 كإحدى ركائز مبادرات الإصلاح الوطني في مملكة البحرين ورؤية البحرين 2030، وتضطلع المؤسسة بمهمة تمكين القطاع الخاص ليكون المحرك الرئيس للنمو الاقتصادي ورفع كفاءة المواطن البحريني، بالإضافة إلى الدفع قدماً بالإنتاجية في المشاريع التجارية بالتوازي مع المساعدة في خلق فرص وظيفية ذات قيمة مضافة في المملكة. وقد تم إطلاق أكثر من 200 برنامج ومبادرة في مجالات عدة شملت التمويل والتدريب والتوجيه وتشجيع ريادة الأعمال، وغيرها من الكثير كما تلعب تمكين اليوم دوراً مؤثراً ومتميزاً وهاماً في تطور المشهد الاقتصادي الوطني بتمكنها من خدمة أكثر من 140,000 مواطن ومشروع تجاري بحريني.


ن.ع/م خ

بنا 1426 جمت 22/11/2017


عدد القراءات : 268         اخر تحديث : 2017/11/22 - 32 : 05 PM