علماء بريطانيون يعملون على إنتاج مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا في غضون شهور

  • article

لندن في 18 أبريل / بنا / قال علماء في جامعة أكسفورد البريطانية إنهم يأملون في إنتاج مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا بحلول شهر سبتمبر من العام الحالي.


وبحسب "بي بي سي"، فقد بدأ فريق العمل في جامعة أكسفورد الاستعداد لحدث مثل وباء كورونا قبل أعوام من تفشيه، وأنتج العلماء بالفعل فيروسا مخلقا ليكون أساس اللقاح الجديد. ثم دمجوه لاحقا بعناصر من فيروس كورنا الجديد، ومن المتوقع أن يبدأ عدد من المرضى في التجارب الأولية للقاح الأسبوع القادم.


وبدأ الفريق بالفعل في وضع خطة لإنتاج اللقاح على نطاق واسع، حتى قبل أن يعرفوا نتيجة نجاحه.


وقالت البروفيسورة سارا غيلبرت، رئيسة فريق الباحثين الذي يطور اللقاح، إنها متأكدة بنسبة 80 في المئة من نجاح اللقاح.


واضافت "أنا واثقة، لأني كثيرا ما عملت مع هذه التكنولوجيا، عملت مع تجارب لقاح ميرز (نوع آخر من أنواع فيروسات كورونا)، وأعتقد أنه توجد إمكانية كبيرة لنجاحه".


وقال البروفيسور أدريان هيل، رئيس معهد جينير في جامعة أكسفورد "نهدف إلى الحصول على مليون جرعة بحلول سبتمبر القادم، فور أن نعرف مدى كفاءة اللقاح، ثم نبدأ في تسريع خطوات الانتاج".


وأضاف "من الواضح أن العالم في حاجة إلى مئات الملايين من تلك الجرعات، قبل نهاية هذا العام، للقضاء على الوباء وإنهاء الإغلاق".


ووصف هيل إنتاج مليون جرعة بأنه "هدف متواضع نوعا"، كما وصف اللقاحات بأنها "استراتيجية الخروج" فيما يتعلق بفيروس كورونا.


ويأمل الباحثون في معرفة مدى نجاح اللقاح في الشهور القليلة المقبلة، وشكلت الحكومة البريطانية فريقا خاصا لدعم التطوير والتصنيع السريع للقاح لكورونا.


وقال وزير التجارة البريطاني ألوك شارما إن إنتاج لقاح "مهمة ضخمة" وإنه "لا توجد ضمانات"، ولكنه أضاف "الحكومة تدعم علماءنا، وتراهن بصورة كبيرة على زيادة فرص النجاح".


م ح