مجلس الشورى: البحرين حققت في العهد الزاهر لجلالة الملك المفدى إنجازات نوعية في مجال رعاية حقوق الطفولة

  • article

المنامة  في 19 نوفمبر/ بنا/ بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل، والذي يصادف 20 نوفمبر من كل عام، وبما  يتزامن هذا العام مع مرور 30 عاماً على إقرار الأمم المتحدة للاتفاقية الدولية لحقوقه، أعرب مجلس الشورى عن بالغ الفخر والتقدير لما أنجزته مملكة البحرين في مجال رعاية حقوق الطفل، في ظل العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، حيث مثلت المملكة أنموذجاً رائداً في هذا المجال على المستويين الإقليمي والدولي.



كما أشاد مجلس الشورى بالجهود التي تبذلها الحكومة الموقرة برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله، وبدعم ومساندة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله، لتوفير الإمكانيات كافة لضمان تنشئة الأطفال في مملكة البحرين ضمن بيئة سليمة.



وأكد المجلس سعيه المتواصل لتطوير التشريعات والقوانين الوطنية الداعمة للطفولة، منوهاً في ذات السياق بالتقدم الذي تحرزه المملكة على صعيد تحقيق أهداف التنمية المستدامة مع مراعاتها لتضمين احتياجات الأطفال وكافة فئات المجتمع ضمنها، وهو ما عكسه الإشادة الأممية التي حصلت عليها مملكة البحرين بعد استعراضها لتقريرها بشأن حقوق الطفل أمام الدورة (80) للجنة حقوق الطفل في شهر يناير الماضي، حيث تم الإشادة بالتدابير التشريعية والتنفيذية والحقوقية في هذا المجال.



كما نوه مجلس الشورى بالدور الذي تضطلع به لجنة شؤون المرأة والطفل بمجلس الشورى ومساعيها المشكورة لدراسة وتطوير التشريعات والقوانين كافة لمواءمتها مع الإعلان العالمي لحقوق الطفل، فضلاً عن بحثها للاتفاقيات والمعاهدات الدولية ذات العلاقة.





ن.ع/خ.أ



بنا 1412 جمت 19/11/2019