لدى لقائه وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية.. سمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء: أهمية استمرار تعزيز أوجه التعاون مع جمهورية باكستان الإسلامية بما يدفع بها إلى مستويات أكثر تميزاً

  • article

المنامة في 29 يوليو / بنا / أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء أهمية استمرار تعزيز أوجه التعاون مع جمهورية باكستان الإسلامية الشقيقة، بما يسهم بالدفع بها إلى مستويات  أكثر تميزاً  تعكس تطور ومتانة العلاقات بين البلدين وشعبيهما الشقيقين، منوهاً بالعلاقات التي تربط البلدين وما وصلت إليه من تطور يأتي ترجمةً لتوجهات ورؤى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

 جاء ذلك لدى لقاء سموه حفظه الله بقصر الرفاع اليوم، بحضور سعادة الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني وزير الخارجية، ومعالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني، معالي السيد شاه محمود قريشي وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية الشقيقة، بمناسبة زيارته للمملكة لترؤس وفد بلاده في الاجتماع الثاني للجنة الوزارية المشتركة البحرينية الباكستانية، حيث نقل إلى سموه تحيات فخامة الرئيس الدكتور عارف علوي رئيس الجمهورية الباكستانية الإسلامية ودولة السيد عمران خان رئيس الوزراء، وتمنياتهما لمملكة البحرين المزيد من التقدم والازدهار، فيما أبلغه سموه بنقل تحياته لفخامة الرئيس الباكستاني ورئيس الوزراء وتمنياته لباكستان وشعبها كل تقدمٍ ورفعة.

 وقد أعرب سموه عن الاعتزاز بمسارات العلاقات البحرينية الباكستانية، وما سجله التعاون بين البلدين من تطورات على كافة الصعد وبخاصة ما يتعلق بتعزيز التبادل التجاري والشراكة الاقتصادية، مؤكداً سموه أن التحديات التي فرضتها جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) وتداعياتها يتطلب معها تعاوناً دولياً متنامياً للتعامل معها.

 من جهته أشاد معالي وزير خارجية جمهورية باكستان الإسلامية بدور صاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء في دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، منوهاً بما قدمته مملكة البحرين من دعم لباكستان في مجال التصدي لجائحة فيروس كورونا وتداعيتها، والذي يعكس متانة العلاقات بين البلدين وشعبيهما.


ل.ب