لدى استقبالها مسؤولة دولية.. وزيرة الصحة تؤكد ضرورة مواصلة وتعزيز الجهود الدولية لمكافحة متلازمة النقص المناعي المكتسب

  • article

المنامة في 25 سبتمبر /بنا/ أكدت الدكتورة جليلة بنت السيد جواد حسن، وزيرة الصحة، ضرورة مواصلة وتعزيز دعم الجهود الدولية لمكافحة متلازمة النقص المناعي المكتسب (الإيدز)، وصولاً إلى تحقيق الغايات والأهداف المنشودة لبرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية / متلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز).


جاء ذلك لدى استقبالها، اليوم الأحد، الدكتورة شيرين الفقي المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ببرنامج الأمم المتحدة المشترك المعني بفيروس نقص المناعة البشرية/متلازمة نقص المناعة المكتسب (الإيدز)، وذلك على هامش مشاركتها ضمن مجموعة من الخبراء العالميين في أعمال مؤتمر البحرين الدولي الأوّل لنقص المناعة المكتسبة.


وخلال اللقاء؛ أشادت وزيرة الصحة بالتعاون المتواصل من جانب الخبراء ببرامج الأمم المتحدة، كما أثنت على المشاركة في فعاليات هذا المؤتمر الذي عقد بمملكة البحرين بتواجد كبار الاستشاريين والمختصين بمرض نقص المناعة المكتسبة لتبادل الخبرات وتقديم أفضل سبل الرعاية الطبية عالية المستوى لمرضى نقص المناعة المكتسبة.


من جهتها؛ أشادت الدكتورة شيرين الفقي باستضافة وتنظيم وزارة الصحة بمملكة البحرين لهذا الحدث الطبي الهام والذي يجسد مواكبة القطاع الصحي بالمملكة لأحدث المستجدات والتطورات العالمية والأبحاث الطبية والدراسات العلمية في مجال فيروس نقص المناعة المكتسبة.


وخلال اللقاء المشترك تم بحث واستعراض عدد من أبرز الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، إلى جانب سبل تفعيل الشراكة ومستوى التعاون والتنسيق المشترك خلال المراحل القادمة من أجل مواصلة تحقيق أهداف التنمية المستدامة والغايات لمرجوه الرامية إلى تحسين جودة وكفاءة الخدمات الوقائية والعلاجية المقدمة في مجال مرض فيروس نقص المناعة المكتسبة.