التعليم العالي يختتم فعاليات تعزيز حوكمة البحث العلمي بالجامعات

  • article

المنامة في 23 يونيو/ بنا / اختتمت الأمانة العامة لمجلس التعليم العالي فعاليات مشروع "تعزيز حوكمة البحث العلمي بمؤسسات التعليم العالي"، بالتعاون مع الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم (AAAS)، على مدار خمسة أيام بالمركز الإقليمي لتكنولوجيا المعلومات والاتصال، بحضور عمداء ومسؤولي البحث العلمي بمؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة.


وفي اليوم الختامي، أشاد الدكتور عبد الغني الشويخ الأمين العام لمجلس التعليم العالي بالتعاون المثمر مع الجمعية الأمريكية لتقدم العلوم في سعى الأمانة العامة لمجلس التعليم العالي لتنفيذ مشاريع الخطة الاستراتيجية للبحث العلمي 2014-2024م، وبما يسهم في نقل أفضل الممارسات والخبرات البحثية الدولية إلى مؤسسات التعليم العالي بالمملكة، وبالتالي الارتقاء بالمخرجات البحثية بمؤسسات التعليم العالي. كما عبر الأمين العام عن تقديره لمؤسسات التعليم العالي التي تحرص على المشاركة الفاعلة في مثل هذه المشاريع التي تسهم في ربط البحث العلمي بتلك المؤسسات بأولويات التنمية الشاملة في مملكة البحرين.


وقد بدأت هذه الفعاليات بعقد ندوة حول أفضل الممارسات في مجال حوكمة البحث العلمي بمؤسسات التعليم العالي، قام خلالها خبراء الجمعية الأمريكية بعرض التجارب الدولية المتميزة في هذا المجال.  وخلال الأيام التالية للندوة تم عقد لقاءات مكثفة بين خبراء الجمعية ومؤسسات التعليم العالي، تم خلالها استعراض كل مؤسسة لآلية حوكمة البحوث في المؤسسة، وكافة الأنظمة والإجراءات المتعلقة بالبحث العلمي بالمؤسسة، وتقييم المشاريع البحثية ومعايير تمويلها،


ومن جانبها، أوضحت الدكتورة فرزانة المراغي مديرة إدارة البحث العلمي بالأمانة العامة لمجلس التعليم العالي، أن لقاءات خبراء الجمعية مع مؤسسات التعليم العلي، يتبعها دراسة مستفيضة لكل مؤسسة تعليم عالٍ على حدة، وتوفير التغذية الراجعة لها من قبل الخبراء، متضمنة أساليب تطوير سياساتها وممارساتها البحثية بما يتماشى مع أحدث التوجهات في هذا المجال، وستقوم إدارة البحث العلمي بالأمانة العامة بمتابعة مدى التقدم في تنفيذ هذه التوصيات على أرض الواقع، بما يضمن تحقيق الاستفادة القصوى من خبرات الجمعية في الارتقاء بالأداء البحثي للجامعات. كما أوضحت المراغي إن التعاون مع الجمعية مستمر حتى نهاية العام الحالي لتنفيذ عدد من مبادرات الاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي.


وفي ختام البرنامج، عبّر عمداء ومسؤولو البحث العلمي عن بالغ شكرهم للأمانة العامة لمجلس التعليم العالي وللجمعية الأمريكية لتقدم العلوم (AAAS)، لإتاحة الفرصة لهم للاطلاع على الممارسات الدولية المختلفة وذلك من خلال تقديم الخبرة الفنية لمؤسسات التعليم العالي لتطوير قدراتها في مجال إدارة وتنظيم البحث العلمي.


ع إ ح/ع ذ


بنا 1333 جمت 23/06/2019