دينا باول تنسحب من ترشيحها لخلافة هايلي في الأمم المتحدة

  • article

واشنطن في 13 أكتوبر/ بنا / أفادت وسائل إعلام أميركية اليوم إن دينا باول، المسؤولة التنفيذية في بنك غولدمان ساكس، انسحبت من دائرة المرشحين لمنصب سفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة.


وذكرت اذاعة "سوا" أن باول أبلغت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هاتفيا بأنها تشرفت بأن يجرى النظر في توليها المنصب لكنها تخطط للبقاء في غولدمان ساكس.


وكانت باول التي ولدت في القاهرة، عام 1973، وتولت منصب نائبة مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض سابقا، ضمن خمسة مرشحين لخلافة نيكي هايلي التي استقالت بعد عامين من توليها المنصب.


وعادت باول إلى غولدمان ساكس هذا العام وهي عضو في اللجنة الإدارية بالبنك.


ويقول ترامب إن عددا من الأشخاص يرغبون في تولي ذلك المنصب، لكن دينا باول كانت الوحيدة التي كشف ترامب عنها.


وقال مصدر مطلع إن ترامب يبحث إسناد المهمة إلى السفيرة الأميركية في كندا كيلي كرافت.


وقال مصدر آخر إن وزير الداخلية ريان زينكي مرشح لتولي المنصب.



م.ح.


بنا 2119 جمت 12/10/2018