تشاد تواجه فيضانات كبيرة جراء هطول أمطار هي الأغزر منذ 1990

  • article

انجامينا في 06 سبتمبر/ بنا / تشهد تشاد هطول أمطار موسمية تعد هي الأغزر منذ أكثر من 30 عامًا، أدت إلى صعوبات في التنقل عبر مناطق من العاصمة انجامينا إلا بواسطة القوارب واضطر آلاف من السكان إلى ترك منازلهم بعد أن غمرتها الفيضانات خلال الشهر الماضي.
 
وقال إدريس عبد الله حسن المسؤول بهيئة الأرصاد الجوية الرسمية وفقا لوكالة "رويترز" إن البلاد لم تسجل مثل هذه الكمية من مياه الأمطار منذ 1990، واصفا الوضع "بالكارثي".
 
وليس من الشائع حدوث فيضانات خلال موسم الأمطار في تشاد الواقعة في وسط أفريقيا والذي يمتد عادة من مايو إلى أكتوبر في المناطق الوسطى والجنوبية، لكن هذه المرة جاءت الأمطار مبكرة وكانت أكثر غزارة وسرعان ما غمرت قنوات الصرف والبرك.
 
وأظهرت أحدث الأرقام الصادرة عن مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أن أكثر من 442 ألف شخص في تشاد تضرروا جراء الفيضانات حتى نهاية أغسطس الماضي.