رئيس مجلس الوزراء المصري: مصر لن تقبل أي ضرر يحدث على مواردها المائية

  • article

القاهرة في 15 مايو /بنا/ أكد رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، اليوم الأحد، أن مصر لن تقبل أي ضرر يحدث على مواردها المائية وتتمسك بحقوقها في مياه نهر النيل وتتعامل من هذه الأسس بالهدوء والحكمة مع أشقائها في الدول الإفريقية.

وشدد على أن مصر لديها حقوق تاريخية واضحة في نهر النيل وبالتالي لا تقف ضد أي تنمية تحدث في أي دولة من دول حوض النيل بل بالعكس تساعد في الكثير من المشروعات بهذه الدول بشركات مصرية.

وقال خلال مؤتمر صحفي عالمي لمواجهة تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ ش أ)، إن المحدد الأساسي في مشروعات زيادة الرقعة الزراعية هو المياه وموارد المياه، لذلك ما يتم من مشروعات لتحلية المياه ومعالجة المياه وتبطين الترع والري الحديث، يأتي بهدف تأمين كل قطرة مياه في مصر.

وأضاف أن الرقعة المعمورة حاليا، ومع اكتمال المشروعات القومية، ستصل إلى نسبة 14% من مساحة مصر، مشيرا إلى أنه يتم العمل حاليا على هذه المشروعات ليس فقط في المدن الجديدة، ولكن المساحة الأكبر في الاستصلاح الزراعي حيث من المستهدف إضافة 2 مليون فدان للرقعة الزراعية.


م.غ/ع ذ


بنا 1421 جمت 15/05/2022