سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة في 2018: جهود دبلوماسية كبيرة حققت الكثير من الإنجازات ووصلت بالعلاقات الثنائية إلى أفضل مراحلها

  • article

لندن في 5 يناير/ بنا / إن ما يربط بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة من علاقات تاريخية وثيقة وتعاون مشترك في كافة المستويات لأكثر من مئتي عام، يؤهلها لأن تكون أنموذجًا في العلاقات الثنائية والتحالفات الاستراتيجية بين الدول على مستوى العالم، وقد وصلت العلاقات بين المملكتين إلى أفضل مراحلها من التنسيق والتعاون المتواصل على كافة المستويات، بفضل ما تحظى به هذه العلاقات المتميزة من اهتمام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى وصاحبة الجلالة الملكة إليزابيث الثانية ملكة المملكة المتحدة وإيرلندا الشمالية، وحرصهما المشترك على تقوية العلاقات والارتقاء بها في المجالات كافة، ما جعل تعزيز العلاقات الثنائية وتطويرها موضع اهتمام الحكومة ودوائر صنع القرار في المملكة المتحدة، وفي مقدمتها البرلمان البريطاني. 


وبالنظر إلى العلاقات الفريدة بين العائلتين المالكتين في البلدين الصديقين، إضافة إلى الزيارات المتبادلة واللقاءات المستمرة بين القيادة والوزراء والنواب والمسؤولين في المملكتين، يمكن القول إن علاقات الصداقة والتعاون بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة تعيش أفضل أيامها من التنسيق المشترك والتعاون الوثيق في المجالات كافة، وهو ما تسعى سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة إلى تعزيزه وتحفيزه بكل السبل الممكنة لما فيه خير المملكتين وشعبيهما الصديقين.


السفارة في 2018.. جهود كبيرة وأرقام استثنائية

هذا وكان عام 2018 عامًا استثنائيًا بالنسبة لعمل سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة، تحقيقًا لأهداف السفارة المتمثلة في استمرار التواصل القائم مع دوائر صنع القرار في المملكة المتحدة والأحزاب السياسية فيها بما يخدم مصالح البحرين، وحث الجهات المعنية في البحرين لتوفير المعلومات الشاملة بالدقة والسرعة اللازمتين، إضافة إلى السعي لتعزيز الزيارات الثنائية إلى المملكة المتحدة على كافة المستويات.

وبلغة الأرقام فقد عقدت سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة 136 اجتماعًا مع مسؤولي وممثلي الوزارات الحكومية في المملكة المتحدة، و140 اجتماعًا مع جهات سياسية وسفارات خليجية وأجنبية في العاصمة لندن، إضافة إلى 97 اجتماعًا مع أعضاء مجلسي العموم واللوردات بالمملكة المتحدة، و22 اجتماعًا مع كبار محرري الشؤون الخارجية في مختلف الصحف البريطانية، و96 اجتماعًا مع منظمات حقوقية ودولية ومراكز دراسات وبحوث. كما قامت السفارة بالرد على 238 سؤالاً برلمانيًا تم طرحهم من قبل أعضاء البرلمان البريطاني، والتعامل مع 45 استفسارًا إعلاميًا حول ملف مملكة البحرين في مجال حماية وتعزيز حقوق الإنسان وغيرها من المواضيع. هذا وأصدرت السفارة 20 تقريرًا تفصيليًا حول مواضيع تهم الرأي العام البريطاني وتسلط الضوء على مسيرة النهضة الشاملة في البحرين بقيادة جلالة الملك المفدى، وأقامت السفارة 34 فعالية منوعة للترويج لمملكة البحرين في مختلف الأصعدة. ولم يقتصر دور السفارة في الداخل البريطاني فحسب، بل سجلت السفارة في عام 2018 ما يصل إلى 15 زيارة إلى الدول التي تغطيها السفارة وهي هولندا وإسبانيا وإيرلندا والسويد والنرويج.


هذه الأرقام الكبيرة والجهود المميزة للسفارة حققت جملة من النتائج الاستثنائية في مجالات عدة، حيث كان للجهود التي بذلتها السفارة في مجال التواصل والإعلام دور بارز في تشجيع الحكومة وأعضاء البرلمان في بريطانيا على اعتماد السفارة كمرجع رسمي لاستقاء المعلومات والرد على أي ادعاءات، إضافة إلى خفض عدد الاستفسارات والأسئلة المتعلقة بمملكة البحرين. كما نتج عن الاجتماعات التي عقدتها السفارة مع الحكومة البريطانية صدور إشادة إيجابية بمملكة البحرين في التقرير السنوي لحقوق الإنسان الصادر عن وزارة الخارجية البريطانية، وخلوه من أي ملاحظات سلبية لأول مرة منذ 8 سنوات، إضافة إلى تصريحات إيجابية من عدد من المسؤولين في وزارة الخارجية البريطانية. كما وحققت الاجتماعات المكثفة مع أعضاء البرلمان البريطاني مجموعة من النتائج الإيجابية على رأسها النجاح الكبير في الجلستين النقاشيتين اللتين عقدهما مجلس العموم البريطاني حول مملكة البحرين، وانخفاض عدد النواب مقدمي الأسئلة البرلمانية عن البحرين، إضافة إلى فتح قنوات تواصل جديدة مع أحزاب ونواب جدد يمثلون تيارات مختلفة في بريطانيا، وتعزيز التعاون القائم بين السفارة وأعضاء البرلمان.


جهود السفارة في الجانب السياسي:

وعلى الصعيد السياسي، كان لسفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة دور بارز في دعم المسيرة الديمقراطية ممثلة في الانتخابات البرلمانية والبلدية 2018، حيث شهدت السفارة ومنذ الساعات الأولى من فتح أبوابها في لندن خلال الجولتين الانتخابيتين الأولى والثانية أمام الناخبين، حضورًا ومشاركة واسعة من البحرينيين في الخارج، في دلالة على وعي سياسي وإصرار الناخبين على المشاركة والقيام بواجبهم الوطني.


وقد عمدت السفارة إلى إبراز العرس الديمقراطي من خلال البيانات الصحفية والمواد الإعلامية، إضافة إلى إشباع الاهتمام البريطاني الواضح لسير الانتخابات في مملكة البحرين، وذلك من خلال عقد لقاءات ثنائية مع المسؤولين والبرلمانيين البريطانيين، لإيصال معلومات وافية حول سير الانتخابات ونتائجها، من قبيل تضاعف عدد النواب النساء في المجلس، بالإضافة إلى ترؤس معالي السيدة فوزية بنت عبدالله زينل السلطة التشريعية في سابقة وطنية تاريخية.


وقد حظيت العملية الانتخابية في مملكة البحرين بإشادة وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمملكة المتحدة السيد أليستر بيرت، كما أعرب عن تهانيه لحكومة المملكة وشعب البحرين الكريم بنجاح الانتخابات في تاريخ 24 نوفمبر 2018.


كما قامت السفارة بوضع خطة عمل لعام 2018 لإبراز إنجازات مملكة البحرين في مجالات التنمية البشرية وحقوق الإنسان ومكافحة الإتجار بالأشخاص وتعزيز دور المرأة في المجتمع، إضافة إلى الترويج الاقتصادي لفرص الاستثمار في البحرين.


حيث عقدت السفارة 97 اجتماعًا مع عدد من النواب في مجلس العموم البريطاني، وذلك بغرض إبراز إنجازات مملكة البحرين وبخاصة ما تم في مجالات حقوق الإنسان، وقد كان لهذه الاجتماعات أثر إيجابي من جهة تحقيق التواصل اللازم مع النواب ذوي الكلمة المسموعة لدى الحكومة البريطانية، وظهر هذا جليًا أثناء الجلسة النقاشية في البرلمان البريطاني في قاعة ويستمنسر بعنوان "حقوق الإنسان في مملكة البحرين"، التي عقدت في 11 سبتمبر 2018، وذلك بفضل المعلومات الوافية والتقارير الملخصة التي وفرتها السفارة قبيل عقد المناقشة.


كما أصدرت السفارة 20 بيانًا وخبرًا إعلاميًا تم نشرها في وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي، كما تم إيصالها للمعنيين في المملكة المتحدة عبر الطرق الدبلوماسية، وقد تناولت إحاطات وإيضاحات لأحداث تتعلق بحقوق الإنسان والإنجازات السياسية والاقتصادية في مملكة البحرين، وتم من خلالها استباق إصدار أي سؤال أو استفسار من قبل الجهات المعنية في بريطانيا حول تلك الحالات، والعمل ليكون التواصل بشكل شفاف وواضح في إيصال المعلومات، مما شجع النواب والمسؤولين في الحكومة البريطانية، على أخذ بيانات السفارة كمرجع رسمي للرد على أي ادعاءات عن البحرين.


وخلال عام 2018 كذلك، نسقت السفارة عددًا من الزيارات الرسمية بغرض إبراز الإنجازات المحققة في مملكة البحرين وبخاصة المتعلقة بمكافحة الإتجار بالأشخاص وتعزيز دور المرأة والوضع المؤسسي لمتابعة حالة الموقوفين والمسجونين، وذلك عبر ترتيب 4 زيارات رئيسية، كان لها أثر كبير في إيصال الصورة الصحيحة عن مملكة البحرين في مجالات حقوق الإنسان، حيث زار سعادة السيد أسامة عبد الله العبسي الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص المملكة المتحدة مرتين في شهري مايو وأغسطس 2018، كما زارت سعادة الآنسة ماريا خوري رئيس المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان والدكتور خليفة بن علي الفاضل أمين عام المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان المملكة المتحدة خلال شهر يوليو 2018، كما زار السيد نواف محمد المعاودة الأمين العام للتظلمات ورئيس مفوضية حقوق السجناء والمحتجزين، والوفد المرافق المملكة المتحدة خلال شهر أكتوبر 2018، وقد قامت السفارة بتنسيق وترتيب اللقاءات الثنائية التي جمعت المسؤولين البحرينيين بالمختصين والمعنيين في الحكومة والبرلمان البريطانيين، إضافة إلى الجمعيات غير الحكومية ووسائل الإعلام المختلفة.


وكان لهذه التحركات نتائج إيجابية عدة نذكر منها صدور تقرير وزارة الخارجية البريطانية السنوي لعام 2018 حول وضع حقوق الإنسان في العالم وبخاصة في الدول التي تحظى بالأولوية من قبل المملكة المتحدة بتاريخ 7 ديسمبر 2018عن وزير شؤون حقوق الإنسان بوزارة خارجية المملكة المتحدة اللورد طارق أحمد من ويمبلدون، حيث لم يشهد التقرير أي جوانب سلبية عن مملكة البحرين وهو ما لم يحدث منذ آخر ثمانية أعوام من التقارير السنوية. وقد تضمن التقرير إشادة بما قامت به مملكة البحرين في مجال مكافحة الإتجار بالأشخاص، وحلولها ضمن الفئة الأولى في تقرير وزارة الخارجية الأمريكية الخاص بتصنيف الدول بمجال مكافحة الاتجار بالأشخاص، كأول دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تحصل على هذا التصنيف العالمي، وحث اللورد أحمد مملكة البحرين تعميم تجربتها على الدول الإقليمية، كما أشاد وزير شؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا السيد أليستر بيرت عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي تويتر بتاريخ 8 ديسمبر 2018، بما قدمته مملكة البحرين في مجال مكافحة الإتجار بالأشخاص.

ولما يربط بين البلدين من علاقات عميقة ومتينة من صداقة تاريخية وتعاون استراتيجي، حرصت مملكة البحرين على دعم المملكة المتحدة في ما يتعلق باتفاق مغادرة بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست" واختياراتها، مؤكدة المنامة وقوفها إلى جانب لندن خلال الفترة القادمة كصديق وحليف وداعم، مع الأخذ بعين الإعتبار المصالح المشتركة وبخاصة الاقتصادية والتبادل التجاري.


وقد قامت السفارة بالتواصل الدائم والفعال مع الحكومة البريطانية، حيث عقدت 136 اجتماعًا ثنائيًا مع كافة المسؤولين بمختلف الوزارات الحكومية، وبخاصة مع مسؤولي وزارتي الخارجية والدفاع البريطانيتين، بغرض تعزيز التعاون القائم وبحث سبل تحفيز العلاقات الثنائية وبخاصة الاقتصادية، مثل بحث إمكانية التوقيع على اتفاقية تجارة حرة مشتركة بين البلدين بعد خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي، وتحفيز التبادل التجاري والاستثمار المباشر في البلدين، إضافة إلى بحث سبل إزالة أي عوائق قد تواجه المستثمرين مستقبلاً، وقد وجدت تجاوبًا كبيرًا لدى عدد من النواب والحكومة البريطانية لإقامة محادثات واجتماعات مستقبلية بين مسؤولي البلدين، لتطوير التعاون الاقتصادي. لما يمثله من دعم لبريطانيا خلال الفترة القادمة وبخاصة ما بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي.


وتسعى السفارة لتكثيف الزيارات الثنائية رفيعة المستوى، لتأكيد ما تم تأسيسه خلال الأعوام الماضية من زيارات نسقت لها السفارة، وكان لها صدى إيجابي والتي بلغت خلال العام الحالي 8 زيارات رسمية، وهو الأمر الذي أشادت به الخارجية البريطانية، وحثت السفارة على استمرار جهودها في تدعيم التواصل بين الجهات المعنية في مملكة البحرين ونظرائهم على الساحة البريطانية، مع أهمية تعزيز وتفعيل هذا التواصل القائم والسعي نحو تكثيفه خلال الفترة القادمة، والاستفادة من فرص الاستثمار المشترك لدى البلدين بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وكذلك مشاريع البنى التحتية التي تم الإعلان عنها مؤخراً في مملكة البحرين.


كما عمدت السفارة للتأكيد على العلاقة المميزة بين البلدين، وخاصة في مجال التعاون الأمني عبر افتتاح المنشأة البحرية البريطانية في مملكة البحرين خلال شهر أبريل 2018، والتي تمت برعاية ومتابعة خاصة من لدن جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، كما أكدت السفارة الأهمية البالغة لهذه المنشأة لتثبيت الاستقرار والسلم في المنطقة وظهر ذلك جليًا عبر المناقشة المفتوحة التي عقدت بتاريخ 20 نوفمبر 2018 في مجلس العموم البريطاني بعنوان (المنشأة البحرية البريطانية في مملكة البحرين)، حيث اختتمت المناقشة  بنجاح كبير وإشادة بدور المنشأة من قبل أغلب النواب المشاركين. 


إضافة إلى ذلك فإن السفارة تعمل على الوصول إلى أصدقاء جدد داخل الاتحاد الأوروبي بعد "بريكست"، لتحقيق تواصل مستقبلي فعال وعلى أعلى المستويات، يمكن البناء عليه لتعاون إستراتيجي مع دول داخل المجموعة الأوروبية، وذلك عبر التنسيق لعدد من الزيارات والاجتماعات خلال العام القادم ودعوة عدد من الوزراء والمسؤولين والبرلمانيين للمشاركة في فعاليات واجتماعات تسعى السفارة لإقامتها مستقبلاً في الدول المعتمدة لديها.


جهود السفارة في الجانب الحقوقي:

هذا ويحظى ملف حقوق الإنسان في مملكة البحرين باهتمام كبير من قبل أعضاء البرلمان البريطاني، حيث تم طرح ما مجموعه 238 سؤالاً برلمانيًا خلال عام 2018، فيما جاء عام 2017 بنصف عدد تلك الأسئلة البرلمانية، وكان لمجلس اللوردات نصيب الأسد من الأسئلة التي بلغت 133 سؤالاً، وتجدر الإشارة إلى أن لورد واحد هو اللورد سكريفن عضو مجلس اللوردات، مسؤول عن أكثر من 50% من الأسئلة البرلمانية، حيث طرح لوحده 129 سؤالاً خلال عام 2018.


وفي ضوء هذا الاهتمام الكبير بالملف الحقوقي، قامت سفارة مملكة البحرين باعتماد استراتيجية ركزت على ثلاثة محاور، أولها تعزيز العلاقات مع أصدقاء البحرين في الحكومة البريطانية وأعضاء البرلمان البريطاني، وتزويدهم بآخر التطورات والمستجدات في البحرين. فيما ركز المحور الثاني على أهمية العمل على استمرار التواصل مع وزارة الخارجية البريطانية، لتسليط الضوء على منجزات مملكة البحرين والدور الفعال الذي تلعبه في المنطقة، بما ينعكس إيجابًا على التقارير الصادرة عن وزارة الخارجية البريطانية. واستهدف المحور الثالث العمل على إحداث تغيير بناء مع الأحزاب السياسية البريطانية المختلفة، ومنها حزب العمال تجاه الملف الحقوقي البحريني، وإقامة علاقات تخدم الموقف الرسمي في البحرين.


وفي تأكيد على نجاح الاستراتيجية المعتمدة، تمكنت السفارة من تعزيز علاقاتها مع قيادات الأحزاب السياسية المختلفة وعلى رأسها حزب العمال البريطاني، خاصة المعنيين منهم بمنطقة الخليج العربي والشرق الأوسط، وذلك بغرض التعرف على مواضع اهتمام تلك الأحزاب عن قرب، وتعريفهم بتطورات وضع البحرين سياسيًا وحقوقيًا، بالإضافة إلى تسليط الضوء على عمق العلاقات الاستراتيجية الثنائية التي تربط البلدين. كما قامت السفارة بتزويد النواب بالمعلومات المدعومة بالحقائق والأدلة، والمتعلقة بتلك المسائل الواردة من الخارجية البريطانية، لتكلل جهود سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة بتحقيق تغيير مهم في آخر تقرير دوري متعلق بحقوق الإنسان صدر عن وزارة الخارجية البريطانية في 7 ديسمبر 2018.


جهود السفارة في الجانب الإعلامي:

وعلى الصعيد الإعلامي واصلت سفارة البحرين جهودها المكثفة في التواصل مع مختلف القنوات التلفزيونية والصحف البريطانية المحلية، لبناء علاقات إيجابية وثيقة ومباشرة، وإيصال الصورة الصحيحة حول المملكة.

وفي هذا الإطار وضعت السفارة خطة إعلامية شاملة اعتمدت بشكل أساس على سرعة الاستجابة وتوفير المعلومات الصحيحة، للحد من المغالطات التي تتبناها أطراف أخرى مسيسة، وتمكين إيصال وجهات النظر الرسمية حول المواضيع المطروحة، حيث أجابت السفارة على 24 من أصل 45 استفسارًا هذا العام خلال ساعات معدودة من استلامها، فيما أحالت 21 استفسارًا خارجًا عن اختصاصها إلى الجهات المعنية في المملكة.

كما عقدت السفارة جملة من الاجتماعات مع كبار المحررين ومحرري الشؤون الخارجية في مختلف الصحف البريطانية، ما كان له بالغ الأثر في إيصال الصورة الصحيحة عن واقع مملكة البحرين في مختلف المجالات.

إن ما حققته سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة بقيادة معالي السفير الشيخ فواز بن محمد آل خليفة من إنجازات متميزة خلال العام المنصرم عبر منظومة متكاملة من الجهود على المستويات كافة، ساهمت بشكل فاعل في إبراز الصورة الحقيقية لواقع مملكة البحرين المشرق، وما تنعم به من مكتسبات في ظل المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، كما عززت من العلاقات الثنائية التاريخية المتميزة بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة في المجالات كافة، ووصلت بها إلى آفاق أرحب من التعاون والتنسيق المشترك، ليكون عام 2018 عام إنجاز وتميز وبناء على إرث تاريخي عريق من الروابط المشتركة. وستواصل السفارة عملها في عام 2019 بعزم لاستكمال مسيرة تعزيز العلاقات الثنائية، وتحقيق مزيد من المنجزات تزامنًا مع احتفال مملكة البحرين في هذا العام باليوبيل الذهبي للدبلوماسية البحرينية العريقة.


الندوات التي اقامتها السفارة:

1تنظيم حلقة حوارية لمعالي الفريق أول ركن الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة وزير الداخلية في البرلمان البريطاني حول آخر التطورات الأمنية في المنطقة30 يناير 2018

 

2ندوة لتسليط الضوء على استحداث قانون العقوبات والتدابير البديلة في مملكة البحرين، والذي يعتبر مشروعاً رائداً في مجال إصلاح المحكومين وإعادة إدماجهم في المجتمع8 فبراير 2018

 

3ندوة بمناسبة الذكرى الثالثة لبدء عملية «عاصفة الحزم»، تحدث خلالها الإعلامي محمد العرب مراسل قناة العربية عن تجربته في تغطية العملية من خطوطها الأمامية، مشيدا بالنتائج التي حققها تحالف دعم الشرعية في اليمن23 مارس 2018

  

4محاضرة نظمتها السفارة لأمناء مركز الملك حمد للتعايش السلمي في نادي الجيش والبحرية البريطانية تمت تسليط الضوء فيها على "إعلان مملكة البحرين" الذي نصة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظة الله وعاه الحكيمة والذي يعد وثيقة عالمية تلتزم بتعزيز الحرية الدينية للجميع8 مايو 2018

 

5بدعوة من الأمير أندرو دوق يورك، شاركت سفارة مملكة البحرين ومركز الملك حمد للتعايش السلمي في فعالية فيسانت جورج هوس في قصر وندسور تستعرض فيها رؤية جلالة الملك حفظه الله ورعاه في التعايش السلمي 11 مايو 2018

 

6محاضرة اقامتها السفارة تحدث فيها السيد Derek Maltz  المسؤول عن قسم العمليات الخاصة لوكالة مكافحة المخدرات في الولايات المتحدة سلطت الضوء على انتشار تأثير حزب الله وعملاء إيران حول العالم وخاصة في أمريكا الجنوبية وارتباطهم  بتجارة المخدرات وغسيل الأموال 12 يونيو 2018

 

7مشاركة السفارة في مؤتمر اقتصادي التي أقامتها شركة بابكو البحرينية في العاصمة البريطانية لندن حول إدارة ضمان القروض والتصدير 29 يونيو 2018

 

8معالي الشيخ فواز بن محمد آل خليفة سفير البحرين لدى المملكة المتحدة يشارك في الحلقة النقاشية حول مستقبل بريطانيا بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي27 سبتمبر 2018

 

9محاضرة لأمين عام التظلمات في الملحقية الثقافية أمام باحثين وخبراء بريطانيين وطلاب بحرينيين بمناسبة اصدارة التقرير السنوي الخامس ناقس فيها نتائج عمل الأمانة خلال الخمس سنوات الماضية 

16 اكتوبر 2018

 

10فعالية السفارة السنوية لليوم العالمي للتسامح في جامعة لندن للإقتصاد مع مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي ومدير برنامج حوار الأديان في جامعة كيمبرج البريطانية 19 نوفمبر 2018

 

الفعاليات التي اقامتها السفارة:

1احتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس قوة دفاع البحرين الذي أقيم في نادي الجيش والبحرية البريطانية، وتضمن معرض للصور التارخية لقوة دفاع البحرين5 فبراير 2018

 

2بمناسبة يوم البحرين الرياضي أقامت السفارة عددًا من الأنشطة الرياضية والبدنية المختلفة لتشجيع الجميع على ممارسة الرياضة وتقدير دورها الإيجابي في حياة الفرد والمجتمع 12 فبراير 2018

 

3زيارة معالي السفير الشيخ فواز بن محمد آل خليفة لجمهورية ايرلندا وإجراء مقابلات مع كبار المسؤولين من وزارة الخارجية الإيرلندية ورئيسي المجلسين الشيوخ والنواب27 فبراير 2017

 

4أقامت السفارة، بالتعاون مع مجلس التنمية الاقتصادية، حفل استقبال في العاصمة البريطانية لندن؛ لاستعراض الفرص الاستثمارية في مملكة البحرين وما توفره المملكة في قطاع الخدمات المالية المتنامي، بهدف تعزيز مكانة البحرين مركزا إقليميا متطورا للتكنولوجيا المالية المبتكرة21 مارس 2018

 

5أقام معالي الشيخ فواز بن محمد آل خليفة مأدبة لطلبة بحرينيين من الأكاديمية العسكرية الملكية ساندهيرست13 ابريل 2018

  

6 سفارة مملكة البحرين في فعالية المعرض الخيري"البازار الدبلوماسي" في العاصمة الإسبانية مدريد15 ابريل 2018

 

7تنظيم عدد من الفعاليات والحلقات النقاشية بمناسبة زيارة سعادة الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل السيد أسامة العبسي للعاصمة البريطانية لندن 1-3 مايو 2018

 

8حفل عشاء على شرف امناء المركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي حضرة عدد من المسؤولين والنواب البريطانيين حيث تم تسليط الضوء على مبادرات حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظة الله وعاه الحكيمة والإنجازات العالمية في مجال للتعايش السلمي بين مختلق المذاهب والأديان7 مايو 2018

 

9استضافة معالي السفير لكبار الشخصيات في الحكومة البريطانية والبرلمان في سباق وندسور الملكي للخيول الذي ترعاه مملكة البحرين كل عاه وتحضره جلالة ملكة المملكة المتحدة إليزابيث الثانية 

31 مايو 2018

 

10 مأدبة افطار اقامها معالي السفير على شرف الطلاب البحرينيين في المملكة المتحدة2 يونيو 2018

 

11معالي السفير الشيخ فواز بن محمد آل خليفة يقيم مأدبة عشاء على شرف السير جيفري تانتم تقديرا لدوره في تعزيز العلاقات بين البحرين وبريطانيا2 يوليو 2018

 

12مأدبة عشاء أقامها معالي السفير على شرف زيارة المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان حضرها عدد من كبار اعضاء البرلمان البريطاني والمسؤولين ومنظمات حقوق الإنسان 10 يوليو 2018

 

13 حفل الاستقبال السنوي لجمعية الصداقة البحرينية البريطانية الذي أقيم في قاعة تشرشل بمجلس العموم البريطاني على شرف معالي وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وبحضور عدد من كبار المسؤولين البحرينيين والبريطانيين18 يوليو 2018

 

14مأدبة عشاء رسمي على معالي الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات والإقامة، بمناسبة طلب معرض ساتشي العالمي تمديد معرضه الفني في العاصمة البريطانية 

4 اكتوبر 2018

 

15حفل استقبال لسفراء السلك الدبلوماسي وبرلمانيين بريطانيين لمعرض معالي الشيخ راشد بن خليفة آل خليفة في معرض ساتشي بلندن19 اكتوبر 2018

 

16احتفالية جمعية الصداقة البحرينية السنوية بالتعاون مع السفارة اقيمت على متن السفينة HQS Wellington حضرها عدد من المسؤولين البريطانيين وأعضاء البرلمان 13 نوفمبر 2018

 

17 الانتخابات النيابية للدور الاول من انتخابات 2018 في السفارة والتي لاقت حضور كبير من المواطنين في لندن20 نوفمبر 2018


 18 الانتخابات النيابية للدور الثاني من انتخابات 2018 في السفارة والتي لاقت حضور كبير من المواطنين في لندن27 نوفمبر 2018

  

19معرض فرص الإستثمار التجاري والإقتصادي في مملكة البحرين بالتعاون مع السفارة ومجلس التنمية الإقتصادي وغرفة التجارة العربية البريطانية وشركة  VAT العالمية 29 نوفمبر 2018

 

20احتفال سفارة المملكة بيوم المرأة البحرينية حيث تم تكريم عدد من النساء البحرينيات العاملات في لندن في عدة مجالات منها الطب، المحاماة، ريادة الاعمال وغيرها. بالإضافة الى تكريم عدد من موظفي السفارة لخدمه تزيد عن 10 سنوات3 ديسمبر 2018

 

21سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة تقيم حفل استقبال ومأدبة غداء بمناسبة أعياد المملكة الوطنية في العاصمة الإسبانية مدريد


22سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة تقييم حفل استقبال ومأدبة غداء بمناســبة أعياد المملكة الوطنية في العاصمة السويدية ستوكهولم


23سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة تقييم حفل استقبال ومأدبة غداء بمناسبة أعياد المملكة الوطنية في العاصمة الهولندية بمدينة لاهاي 


24سفارة مملكة البحرين لدى المملكة المتحدة تقيم احتفالا في لندن بمناسبة الأعياد الوطنية للمملكة 


 

 


 




م.ح.


بنا 1501 جمت 05/01/2019