اليوم الدولي لمحو الأمية

  • article

اهتمت منظمة اليونسكو بشكل كبير بالنهوض برؤية تختص بعالم القراءة والكتابة، وتحسين المهارات الأساسية للأفراد وتشجيعهم على المشاركة الكاملة في المجتمع.


ووِفق منظمة التربية والعلوم والثقافة التابعة للأمم المتحدة (اليونسكو)، فإن الشخص المتعلم هو الشخص الذي يمكنه أن يقرأ بفهم، ويكتب عبارات بسيطة في حياته اليومية وقد يكون هذا المستوى كافيا لتحقيق نجاح الفرد، أما الشخص الأمي فهو الشخص الذي لا يمتلك مهارات الكتابة والقراءة الكافية لتحقيق مُتطلَّبات حياته.


وأعلنت اليونسكو بأن يوم 8 سبتمبر من كل عام يوما دوليا لمحو الأمية بغرض تذكير المجتمع الدولي بأهمية القراءة للأفراد والمجتمعات، وتأكيد الحاجة إلى تكثيف الجهود المبذولة نحو الوصول إلى مجتمعات أكثر إلماما بمهارات القراءة والكتابة.


يمكن تعريف محو الأمية بأنها تنمية قدرات الأفراد على القراءة والكتابة .