جلالة الملك المفدى يوجه لصرف المكرمة الرمضانية السنوية لأسر الملكية

  • article

المنامة في 06 أبريل/ بنا / أصدر حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه الرئيس الفخري للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية، جرياً على العادة السنوية، أمر جلالته السامي بصرف المكرمة الرمضانية السنوية لجميع الأسر المنتسبة إلى المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك لعام 2021 ميلادية الموافق 1442 هجرية.

 ووجه جلالته المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية برئاسة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشئون الشباب رئيس مجلس الأمناء بأن تتولى مهمة الإشراف ومتابعة صرف هذه المكرمة على أسر المؤسسة، وذلك استعداداً لاستقبال شهر رمضان المبارك، ولتمكين الأسر من توفير احتياجاتها ومستلزماتها والتخفيف من الأعباء المادية التي يواجهونها.

 وبهذه المناسبة رفع سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة خالص الشكر والعرفان إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله ورعاه على رعايته الأبوية واهتمامه الدائم بمشاركة أسر الملكية شهر رمضان الكريم، مشيراً سموه إلى أن هذه المكرمة الملكية هي عادة سنوية يحرص عليها جلالته حفظه الله ورعاه حرصاً منه على دعم الأسر وتوفير الحياة الكريمة لهم، بما يضمن للجميع حياة كريمة ومستقرة، ليكون جلالته السند الأول لهم لمواصلة حياتهم وتربية الأبناء التربية الصالحة.

ومن جانبه أكد الأمين العام للمؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية الدكتور مصطفى السيد أن جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه يحرص أن يكون سباقاً في مشاركة أسر الملكية جميع المناسبات ومنها شهر مضان الكريم، مبيناً أن هذه المكرمة السنوية تأتي انطلاقاً من عطاء جلالته واهتمامه بأن تستقبل الأسر هذا الشهر الفضيل بكل خير وصحة وأن يلبوا جميع احتياجاتهم ومستلزماتهم خصوصاً في مثل هذه الظروف التي يمر بها العالم جراء جائحة كورونا، حيث يستفيد من هذه المكرمة جميع الأيتام والأرامل المسجلين لدى المؤسسة الملكية للأعمال الإنسانية والذين يبلغ عددهم أكثر من 11 آلاف يتيم وأرملة.

ل.ب / ع ر