محافظة العاصمة تتبنى مبادرات مميزة وحققت إنجازات رائدة في 2018

  • article

المنامة في 19 يناير/ بنا/ أكد معالي الشيخ هشام بن عبدالرحمن آل خليفة محافظ محافظة العاصمة "أن عام 2018م شكّل عام التميز بالنسبة للمحافظة نظير المكتسبات والمنجزات المتحققة على الأرض، حيث أخذت المحافظة على عاتقها هذا العام دوراً أكثر ريادية لتشهد مجموع المشاريع المنجزة الجهود التي توليها في سبيل خدمة المواطن والمقيم، انطلاقاً من فلسفة تشكيل المحافظات في مملكة التي يناط إليها المساهمة في إنجاح خطط وبرامج التنمية في سائر صورها، وذلك من خلال متابعة تنفيذ مشروعات وخطط وزارات المملكة وهيئاتها ومؤسساتها، مما ينعكس بالإيجاب على الوجه الحضاري والعمراني للعاصمة المنامة".


وفيما يلي أبرز الإنجازات التي حققتها محافظة العاصمة العام الماضي، والأنشطة والبرامج والفعاليات التي نظمتها والجهود المبذولة في خدمة الأهالي:


- جائزة التميز في التواصل مع العملاء:

كرم صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، معالي محافظ محافظة العاصمة بجائزة التميز في التواصل مع العملاء عن أفضل الجهات تفاعلاً في النظام الوطني للمقترحات والشكاوى "تواصل"، وذلك خلال الملتقى الحكومي 2018.


- أم الحصم مدينة صحية:

منحت منظمة الصحة العالمية محافظة العاصمة شهادة اعتماد أم الحصم لقب المدينة الصحية كأول منطقة في البحرين تنال هذا الاعتماد الدولي، في إنجاز جديد يضاف لسجلات المملكة في مجالات الصحة والبيئة والتنمية الاجتماعية والحضرية، حيث تحقق الإنجاز بفضل التعاون الوثيق بين المحافظة ووزارة الصحة.


-وثيقة العمل التطوعي:

اطلقت محافظة العاصمة النسخة الأولى من مشروع "وثيقة محافظة العاصمة للعمل التطوعي"، وذلك بالتعاون مع مكتب الأمم المتحدة لدى البحرين، إضافة إلى ستة وكالات ومنظمات دولية منضوية تحت مظلة الأمم المتحدة، مما يعطي الجواز الصفة الدولية من ناحية الاعتراف به، إلى جانب مساندة شركاء استراتيجيين هم: صندوق العمل (تمكين)، والبنك الأهلي المتحد، حيث تتناغم هذه المبادرة مع الأهداف السبعة عشرة المتفق عليها في الأمم المتحدة.


-توقيع اتفاقية مع مدينة "هانجتشو":

وقعت محافظة العاصمة اتفاقية صداقة مع مدينة هانجتشو بجمهورية الصين الشعبية، تهدف إلى تعزيز الشراكة بين المدينتين وتفتح آفاقا جديدة من التعاون في مجالات الخدمات اللوجستية والنقل والخدمات المالية والسياحة والتدريب، بالتزامن مع فتح قنوات التواصل الثنائي بين الجانبين وتنظيم الزيارات لشركات التكنولوجيا المتقدمة، حيث من المؤمل ان يتابع تنفيذ المجالات المتفق عليها في الاتفاقية القطاعات المعنية بمملكة البحرين.


- المشاركة في القمة العالمية لأمناء المدن:

شارك معالي محافظ محافظة العاصمة في القمة العالمية التاسعة لأمناء المدن التي عقدت في جمهورية سنغافورة بحضور عددٍ من كبار المسؤولين والمحافظين وعمداء المدن في العالم، وبدعوة من السيد لورانس وينغ وزير التنمية الوطنية والوزير الثاني للمالية في سنغافورة.

وحملت القمة شعار " لمدن المأهولة والمستدامة.. تحدي المستقبل من خلال الابتكار والتعاون"، حيث تعتبر هذه القمة منصة عالمية حصرية يتم من خلالها دعوة محافظي وعمداء المدن لمناقشة أبرز التحديات الحضرية الملحة والمشاركة بأفضل الحلول والمقترحات.


- تضمين اشتراطات السلامة بالمصانع:

أطلقت محافظة العاصمة حملة للتأكد من استيفاء اشتراطات الأمن والسلامة في المنشآت الصناعية والمخازن بمنطقة ميناء سلمان بالتعاون مع الجهات المعنية، حيث تأتي الحملة لتحقيق الأهداف المشتركة للمحافظة والجهات المشاركة للوقاية من المخاطر عبر الرقابة والتوعية والتوجيه والإرشاد، والتأكد من اتباع الإجراءات الوقائية الواجب اتخاذها لتفادي وقوع أي حرائق، بما يضمن توافر بيئة محصنة من مصادر المخاطر.

واستطاع فريق العمل المشترك الذي قام بمسح المنطقة الصناعية في ميناء سلمان، من حصر 65 مصنعاً ومنشأة مرخصة وغير مرخصة، حيث انتهى الفريق من تضمين اشتراطات الأمن والسلامة المعتمدة من قبل الدفاع المدني في 27 مصنعاً منذ بدأ الحملة في مايو 2018، وسيواصل الفريق عمله خلال العام الجاري للانتهاء من بقية المصانع.


- التفاعل مع تطبيق "عاصمتي":

حظي تطبيق "عاصمتي" للهواتف الذكية، الذي أطلقته محافظة العاصمة في 2017، بتفاعل إيجابي من قبل المواطنين والمقيمين في المحافظة، حيث بلغ مجموع المواطنين والمقيمين الذين قاموا بتحميل التطبيق حتى نهاية عام العام الماضي 7942 شخصاً، وتظهر الإحصائيات أن نحو 25% منهم يقومون باستخدام التطبيق شهرياً.

كما تظهر الإحصائيات تلقي المحافظة عدد 324 شكوى ومقترح عبر التطبيق خلال العام الماضي، تم إنجاز عدد 192 شكوى أو مقترح بالتعاون مع الجهات الحكومية المعنية، فيما جاري العمل على تنفيذ 132 شكوى أو مقترح تقدم بها أهالي المحافظة عبر التطبيق.


- البيوت العشوائية:

كثف فريق العمل الميداني المعني بحصر البيوت العشوائية في المحافظة خلال العام الماضي جهوده التي انطلقت منذ عام 2013، حيث استطاع الفريق تعديل أوضاع 67 مبنى خلال عام 2018، ليصل مجموع المباني التي تم تعديلها وإزالة المخالفات فيها خلال الأعوام الستة الأخيرة إلى 1025 من أصل 1030 تم حصرها مسبقاً، في حين تبقى 5 مباني عشوائية لا زال العمل جار عليها، وتعمل المحافظة بالتعاون مع الجهات الخدمية المعنية على حصر المزيد من المباني المخالفة لاشتراطات الأمن والسلامة.


-الزيارات الميدانية:

نفذت محافظة العاصمة خلال العام الماضي 21 زيارة ميدانية إلى المناطق التابعة للمحافظة، حيث هدفت تلك الزيارات إلى تلمس احتياجات الأهالي عن كثب تنفيذاً لتوجيهات الحكومة الموقرة بالاقتراب من المواطنين ورصد مطالبهم وتلافي أي قصور قد يقع في الخدمات التي تقدم لهم، ومتابعتها مع الجهات الحكومية ذات الاختصاص من خلال طرحها في اجتماعات المجلس التنسيقي الذي ينعقد شهرياً، والعمل على إيجاد أرضية مشتركة تحقق لأصحاب الشكاوى مبتغاهم وتطلعاتهم.


-الشكاوى والطلبات:

أولت محافظة العاصمة أهمية خاصة لملف الشكاوى والاستعلامات والطلبات، لكونه يعد أحد أبرز المهام التي تضطلع بها المحافظة بحسب قانون إنشائها، وتبين الإحصائيات تزايد ثقة المواطنين والمقيمين بدور محافظة العاصمة التنسيقي، إذ ارتفع إجمالي عدد الشكاوى والطلبات الواردة لمحافظة العاصمة في العام الماضي إلى 768 شكوى وطلب مقارنة بـ439 في عام 2017، بما يعكس الجهود التي تبذلها المحافظة سعياً منها في خدمة الأهالي من أجل حياة أفضل وتنمية مستدامة وتحقيق شراكة اجتماعية فعالة. 


-اللجنة الأمنية:

اجتمعت اللجنة الأمنية بمحافظة العاصمة 17 اجتماعاً خلال العام الماضي بهدف بمتابعة القضايا الأمنية بالمحافظة وتبادل الرأي بشأنها والتنسيق بين الجهات المختصة، واقتراح كل ما من شأنه الحفاظ على النظام والآداب العامة.

وخرجت اللجنة خلال تلك الاجتماعات بـ80 توصية رفعت إلى الجهات المعنية ، كما قامت بعدد من الزيارات الميدانية بغرض استطلاع الحاجات الأمنية في المحافظة عن كثب.


- حملة تفتيش على برك السباحة:

واصلت محافظة العاصمة بالتعاون مع الجهات المعينة حملتها لتفتيش برك السباحة، والتي تهدف لتوعية أصحاب البرك في الفنادق والاستراحات بضرورة الالتزام بإجراءات واشتراطات السلامة واتخاذ التدابير الوقائية اللازمة لتفادي وقوع حالات الغرق داخل أحواض السباحة، والعمل على توفير كافة المستلزمات الضرورية للسلامة وتوعية أصحاب الفنادق حول كيفية التعامل مع أي حادث طارئ، حيث انهت اللجنة حتى نهاية العام الماضي 60 زيارة لبرك السباحة في العاصمة، وتعمل على تغطية أكبر عدد ممكن من البرك خلال الفترة المقبلة.



خ.ب/خ.أ


بنا 1103 جمت 19/01/2019