الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية يشيد بجهود لجنة رياضات الموروث الشعبي

  • article

المنامة في 11 سبتمبر / بنا / أشاد الأمين العام للجنة الأولمبية البحرينية سعادة السيد محمد حسن النصف بالجهود المتميزة التي تبذلها لجنة الموروث الشعبي في سبيل إحياء الألعاب الشعبية والتي تعتبر جزء أصيل من تراث مملكة البحرين وتاريخها العريق.


جاء ذلك لدى استقباله رئيس لجنة الموروث الشعبي السيد خليفة بن عبدالله القعود بمقر اللجنة الأولمبية، حيث أطلع على مختلف البرامج والأنشطة التي تسعى لجنة الموروث الشعبي لتنظيمها خلال الفترة القادمة، منوها بالدور البارز الذي تلعبه اللجنة منذ تأسيسها في المحافظة على رياضات الموروث الشعبي بمختلف أنواعها والسعي لاستقطاب الشباب والناشئة لتعلم تلك الألعاب وممارستها باعتبارها جزء من عادات وتقاليد أهل البحرين ومصدر فخر واعتزاز لمختلف الأجيال لكونها جزء من هوية الوطن وثقافته.


كما بحث النصف مع القعود النواحي التنظيمية المرتبطة بنقل لعبتي "الدامة" و"الكيرم" من اتحاد الألعاب الذهنية والإلكترونية إلى لجنة رياضات الموروث الشعبي لتكون الأخيرة هي المسئولة عن هاتين اللعبتين حسب قرار  مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المنعقد في 16 يونيو الماضي.


كما تم خلال اللقاء التنسيق والتشاور في سبيل التنظيم الامثل لمسابقة الوصية والتي تنطلق النسخة الأولى منها في شهر نوفمبر القادم بتوجيهات كريمة من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك المفدى للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة.


وأكد النصف حرص اللجنة الأولمبية على دعم لجنة رياضات الموروث الشعبي بما يسهم في النهوض بدورها وعملها بشكل أكبر خلال الفترة القادمة مبديا اعتزازه بإسهاماتها ودورها البارز في إحياء تلك الرياضات التراثية والمحافظة عليها لاحتضان أكبر عدد من الشباب في بطولات وبرامج ذات طابع رسمي بدعم وتوجيه من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.


وبدوره، ثمن القعود الجهود التي تبذلها اللجنة الأولمبية البحرينية برئاسة سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة في سبيل دعم لجنة رياضات الموروث الشعبي، مشيدا بمتابعة واهتمام الأمين العام للجنة الأولمبية الأمر الذي كان له أبلغ الأثر في تعزيز مسيرة اللجنة ونجاح برامجها وأنشطتها على امتداد الفترة الماضية.


وأكد القعود أن لجنة رياضات الموروث الشعبي تفخر وتعتز بالرعاية الملكية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وسمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة وهذا الشيء يضاعف من مسؤولية العمل على جميع أعضاء اللجنة.


وأشار إلى أن لجنة رياضات الموروث الشعبي تقدم أنشطة متنوعة ومسابقات مختلفة على مدار العام وذلك بهدف تعزيز ثقافة هذه الرياضات سواء في البر أو البحر، علاوة على الألعاب الشعبية، موضحا أن اللجنة نظمت العديد من الفعاليات والمسابقات بمشاركة ما يزيد عن 9 آلاف شخص منذ تأسيسها في يناير 2018.


وأوضح القعود أن اللجنة تقوم حاليا بتنظيم موسم ناصر بن حمد لرياضات الموروث البحري، كما تستعد لتنظيم مسابقة فارس الموروث وتحدي الموروث وموسم ناصر بن حمد للصقور والصيد. 


ت.و/م.ح.


بنا 1257 جمت 11/09/2019