البحرين تواصل دعم جهود اليونيسكو لمبادرة (إعادة إحياء الموصل)

  • article

بغداد في 4 مارس /بنا/ شارك الدكتور منير بوشناقي مستشار التراث العالمي بهيئة البحرين للثقافة والآثار، ممثلاً لهيئة الثقافة ولمعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة الهيئة ورئيسة مجلس إدارة المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي، في الاجتماع الثالث لمبادرة "إعادة إحياء الموصل" التي تشرف عليها منظمة اليونيسكو، حيث عقد الاجتماع مطلع الأسبوع الجاري في مقر وزارة الثقافة في العاصمة العراقية بغداد.

 

وألقى الاجتماع الضوء على آخر تطورات أعمال الترميم وجهود إعادة إحياء المواقع التاريخية في مدينة الموصل. وكان الاجتماع الثاني لهذه المبادرة قد عقد في مقر اليونيسكو في بغداد وناقش تحضير ملف إدراج الموصل القديمة على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، فيما عقد الاجتماع الأول في مدينة الموصل وضم 50 ممثلاً عن الأوقاف والكنائس والمجتمع المحلي.

 

وكانت اليونيسكو قد أعلنت عن هذه المبادرة في العام 2018، بهدف إعادة إحياء العراق على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي، إضافة إلى المساهمة في التنمية المستدامة وتحقيق المصالحة بين المجتمعات المحليّة من خلال صون وتعزيز التراث الثقافي. حيث تهدف المبادرة إلى بذل الجهود اللازمة لإعادة إعمار التراث وإنعاش المؤسسات التعليميّة والثقافية في الموصل.

 

وتضم مدينة الموصل جامع النوري وهو الأثر الذي يرجع تاريخه للقرن الثاني عشر، والذي اشتهر بمئذنته الحدباء. وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد أعلنت في وقت سابق عن مبادرتها لتمويل إعادة إعمار الموصل، في إطار عام التسامح الذي أطلقته دولة الإمارات في 2019.