وزير الكهرباء والماء يفتتح مؤتمر (إيميناكوم) للتواصل الاستراتيجي للقياديين

  • article

 

المنامة في 11 فبراير / بنا / افتتح الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا وزير الكهرباء والماء مساء أمس مؤتمر EMENAComm للتواصل الاستراتيجي للقياديين الذي تنظمه الجمعية الدولية لاتصالات الاعمال لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال افريقيا، وذلك بمشاركة وحضور رؤساء الشركات وكبار المسئولين في الوزارات والهيئات الحكومية واكثر من 200 مشارك من داخل وخارج البحرين.



وبدأ الوزير ميرزا حفل الافتتاح بكلمة تضمنت رؤيته حول أهمية التواصل الاستراتيجي بالنسبة للقياديين، أوضح فيها اهمية التواصل وكيف انه هو العنصر الأساسي لنجاح أي قيادي او اداري، مستشهداً بعبارات ومقولات من مشاهير العالم والتاريخ في هذا الخصوص.



وقال انه في مملكة البحرين على سبيل المثال فإن القيادة والحكومة يسعون دائماً الى تعزيز التواصل الفعال الذي يأتي بالنتائج المثمرة بين الحكومة والمواطنين، وبين السلطتين التشريعية والتنفيذية.



وقال ميرزا أنه مهما كانت وظيفتك فإن تحديد نجاحك بنسبة 5٪ سيكون من خلال مؤهلاتك الأكاديمية، و 15٪ من خلال خبرتك المهنية، و 80٪ من خلال مهاراتك في التواصل، ومن هنا تكمن اهمية التواصل الذي هو السمة المميزة للقيادي الاستراتيجي الناجح.



وركز الدكتور ميرزا في كلمته على الدور الحيوي للتواصل كركيزة أساسية للريادة، حيث استعرض رؤيته كوزير تولى أدوارا حكومية مختلفة، مسلطاً الضوء على أهمية امتلاك القدرة على التواصل والتفاعل والإلهام لتولي المناصب القيادية.



وقال إن التواصل يرتبط بالدرجة الأولى في كل ما يتعلق بتبادل المعلومات وتحديد المسؤوليات والتوقعات، كما يمكن استخدام التواصل في العديد من الأمور الأخرى، فهو العنصر الأساسي للقيادة، ولا يمكن لأحد أن يصبح قائداً ملهماً وذو انجازات بدون امتلاك قدرة استثنائية على التواصل.



وشكر وزير الكهرباء والماء الجمعية الدولية لاتصالات الاعمال لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وشمال افريقيا على تنظيمها مثل هذا المؤتمر الهام في استراتيجيات التواصل القيادي وشكر كذلك جميع المتحدثين والرعاة والمشاركين.



ويركز مؤتمر "إيميناكوم"، الذي يعتبر الحدث الاول من نوعه في منطقة الخليج، على مواضيع التحول الرقمي والتواصل كمورد مستقبلي استراتيجي لمنظمتهم، ويشارك فيه أكثر من 200 اختصاصي وخبير في مجالات التواصل الاستراتيجي، وذلك برعاية رسمية من (تمكين) وعدد من الجهات الأخرى.



ويضم المؤتمر أكثر من 50 متحدثاً على مدار يومين، يركزون على الرؤية والمعرفة والأدوات التي يحتاجها القيادي لدعم مؤسسته في مسيرة التحول الاستراتيجي عبر التواصل.



من جهته قال أليكس معلوف، الرئيس السابق للجمعية الدولية لاتصالات الأعمال في أوروبا والشرق الأوسط وشمال إفريقيا: "يعتبر الدكتور علي ميرزا مثالاً للقائد الملهم الذي يدرك الأثر الهام للتواصل على الجمهور، وبصفته وزيراً، قام بنشر نوع من التواصل الواضح والشفاف المبني على الثقة، وقد تشرفنا برعايته فعاليات مؤتمر إميناكوم، حيث قدم لنا أمثلة عن أسلوبه المتميز في التواصل، والذي قام بتطويره خلال السنوات التي قضاها في مناصب حكومية مختلفة، وبالطبع ستساعدنا خبرته وتجربته في تحسين تواصلنا مع الآخرين".





ع إ ح/س.ي



بنا 1738 جمت 11/02/2019