رئيس مجلس الشورى: الاحتفال باليوم الوطني السعودي احتفاء بعطاء متواصل

  • article

جدة في 22 سبتمبر / بنا / انطلقت بجدة اليوم، أعمال التمرين البحري المختلط "الموج الأحمر 2"، الذي ينفذه الأسطول الغربي، بمشاركة الدول المشاطئة للبحر الأحمر المتمثلة في الأردن، ومصر، والسودان، وجيبوتي، واليمن، والصومال، إضافة إلى القوات الجوية الملكية السعودية، وحرس الحدود.


 وأوضح قائد الأسطول الغربي السعودي قائد تمرين "الموج الأحمر 2" اللواء البحري الركن صقر بن محمد الحربي أن التمرين الذي يستمر حتى الخميس المقبل، يهدف إلى توحيد وتعزيز الأمن البحري للدول المطلة على البحر الأحمر وحماية المياه الإقليمية، وتعزيز التعاون العسكري، وتبادل الخبرات القتالية بين البلدان المشاركة، وذلك لما يشكله البحر الأحمر من أهمية لدى دول العالم كممر اقتصادي مهم، فضلا عن كون التمرين يسهم في التعاون وتوحيد المفاهيم العسكرية، ورفع الجاهزية القتالية، وتبادل الخبرات بين الدول المشاركة.


 من جانبه أكد مدير التمرين العميد البحري الركن عبدالرحيم بن طماح الحربي أنه سيطبق خلال هذا التمرين جميع التدريبات العملية والنظرية، التي تشكل جانبا تدريبيا مهما لجميع القوات المشاركة.


 ويشتمل التمرين على عدد من الفرضيات التي خطط لها مسبقا بشكل دقيق يتوافق مع ما تمتلكه القوات البحرية الملكية السعودية من قدرات قتالية، ومنظومات بحرية متطورة تعزز من جاهزيتها القتالية.


ع ع


بنا 1022 جمت 22/09/2019