جلالة الملك المفدى يقدم التعازي والمواساة لقيادة دولة الإمارات في وفاة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رحمه الله

  • article
  • article
  • article
  • article
  • article
  • article

أبوظبي في 15 مايو / بنا / قدم حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، خالص التعازي وصادق المواساة إلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، في وفاة فقيد الجميع صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رحمه الله وذلك في قاعة التشريفات الرئاسية بمدينة أبوظبي.

 كما قدم جلالة الملك المفدى تعازيه ومواساته إلى أصحاب السمو أشقاء وأنجال الفقيد وإلى أسرة آل نهيان وإلى الشعب الإماراتي الشقيق، داعياً الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الفقيد الراحل بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته ويلهم عموم آل نهيان الصبر الجميل وحسن العزاء.

 وأشاد حضرة صاحب الجلالة حفظه الله ورعاه بمآثر ومناقب الفقيد ودوره وجهوده رحمه الله في بناء نهضة دولة الإمارات الحديثة وتطورها في جميع المجالات وخدمة شعبه وأمته العربية والإسلامية والانسانية جمعاء وإسهاماته مع إخوانه أصحاب الجلالة والسمو في دعم مجلس التعاون لدول الخليج العربية وتوطيد أركان مسيرته المباركة، وستظل أعمال الفقيد الراحل ومنجزاته رحمه الله راسخة في الوجدان وستبقيه نموذجاً يحتذى به في القيادة والبذل والعطاء.

 وأكد جلالة الملك المفدى حفظه الله أن مملكة البحرين قيادةً وشعباً التي آلمها هذا المصاب الجلل ستظل تستذكر بكل الاعتزاز والفخر المواقف الخالدة والمشرفة للراحل الكبير رحمه الله تجاهها. 

 وقال جلالته : بعد أن ودعت دولة الإمارات الأب الحاني والقائد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان طيب الله ثراه، انتخب المجلس الأعلى للاتحاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان حفظه الله رئيساً للدولة، مباركين لسموه، مبايعة حكام الإمارات وشعب الإمارات الشقيق له ليكمل سموه مسيرة القائد المؤسس والموحد لدولة الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، سائلين الله أن يحفظه ويرعاه ويسدد على طريق الخير خطاه.

 كما أعرب جلالة الملك المفدى رعاه الله بهذه المناسبة عن بالغ اعتزازه بالعلاقات التاريخية الأخوية الوثيقة والمتميزة التي تربط بين مملكة البحرين وشقيقتها دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تجسد الروابط الأخوية الوثيقة ووشائج القربى والمحبة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين على مر التاريخ، مؤكداً جلالته عن ثقته بأن علاقات الأخوة والتعاون المتينة والتي تطورت وتوثقت على مدى سنوات طويلة، ستبقى بإذن الله راسخة ومتجذرة، وبما يخدم مصالح البلدين الشقيقين. 

 وكان حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى بحفظ الله ورعايته قد وصل هذا اليوم الى دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لتقديم التعازي في وفاة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رحمه الله.

م.ف.ق/ع ع


بنا 1412 جمت 15/05/2022