مركز الشيخ إبراهيم يعلن عن فعاليات موسمه الثقافي الجديد

  • article

المنامة في 4 أكتوبر / بنا / يبدأ مركز الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة للثقافة والبحوث موسمه الثقافي الجديد بعنوان "ولا نتوب عن أحلامنا" يوم غد الإثنين، مع الدكتور محمد الرميحي في لقاء بعنوان "صباح الأحمد، رجل الإصلاح والمصالحات" وذلك في تمام الساعة الثامنة مساء عبر صفحة المركز على اليوتيوب حيث يمكن للجميع مشاهدة المحاضرة والمشاركة عن بعد، حيث تأخذ إدارة المركز بعين الاعتبار الإجراءات الاحترازية وقواعد التباعد الاجتماعي آملة أن تعود الحياة إلى سابق عهدها قريبا ويلتقي الجميع في قاعة المركز والبيوت المتفرعة عنه.

 

كما سيشهد هذا الموسم افتتاح الركن الأخضر وهو مبنى سيوظف لترميم الوثائق واللوحات الفنية، ويقع في المحرق، تم تشييده بدعم سخي من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة كجزء من المبادرات التي أطلقت احتفاء بمئوية الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان وتكريما لدوره في ترسيخ العلاقات الأخوية بين الإمارات والبحرين.

 

والدكتور محمد الرميحي، الذي يفتتح الموسم الثقافي للمركز، هو مؤلف وباحث وأستاذ في علم الاجتماع بجامعة الكويت، حاصل على دكتوراه في العلوم الاجتماعية من جامعة درهام بشمال شرق انجلترا سنة 1973. ترأس تحرير مجلة العربي بين 1982 – 1999. وقد أغنى المكتبة العربية بمجموعة متميزة من الكتابات النقدية والأصيلة والمتنوعة، وتعتبر كتاباته ودراساته عن منطقة الخليج العربي رائدة، وتحولت إلى مراجع أساسية لكل الباحثين، وما زال يرفد المكتبة العربية بإنتاجه الفكري المتجدد، ويناقش القضايا المعاصرة بعقل مستنير، وها هو في لقاء افتراضي يفتتح الموسم الثقافي لمركز الشيخ إبراهيم للثقافة والبحوث.

 

ويشهد شهر أكتوبر الحالي عددا من المحاضرات واللقاءات ومنها في يوم 12 أكتوبر في بيت الشعر (بيت الشاعر إبراهيم العريض في المنامة) والمتفرع عن المركز أمسية شعرية للشاعر الإماراتي عادل خزام بعنوان "قصيدة الربيع العاري"، أما يوم 19 أكتوبر فتستقبل قاعة المركز السيد نبيل عمرو في حديث عن "خيارات الفلسطينيين لاستعادة مكانة القضية الفلسطينية المتراجعة"، فيما يختتم شهر أكتوبر فعالياته، مع محاضرة "حكمة السعودية والبحرين في التعامل مع مبادئ حقوق الإنسان" مع الأستاذ عبد الله العلمي.

 

أما الشهر القادم فسيبدأ برنامجه في قاعة المركز يوم الإثنين 2 نوفمبر مع محاضرة للعالم المصري فاروق الباز بعنوان "عندما كانت الصحراء خضراء"، في حين يستقبل بيت الشعر ليوم 9 نوفمبر الشاعر المصري سمير درويش في أمسية شعرية بعنوان "مكانة المرأة في المشهد المصري"، في حين يحتفي المركز يوم 16 نوفمبر قبيل اليوم العالمي للفن الإسلامي بليلة صوفية تقدم "الحضرة" مع فرقة إنشاد المصرية، ويقدم الصحافي اللبناني يوم 23 نوفمبر خيرالله خيرالله محاضرته في بيت عبدالله الزايد بعنوان "مرحلة ما بعد الانتخابات الأميركية"، ويوم 30 نوفمبر تتوقف الإعلامي والأستاذة الجامعية سوسن الأبطح مع "الثقافة كوطن بديل". كما يتخلل شهر نوفمبر افتتاح معرض "جناح مملكة البحرين في إكسبو دبي 2020" وذلك يوم 28 نوفمبر.

 

كما أن شهر ديسمبر مليء أيضا بالمحاضرات والأمسيات، ويستهلها المركز ليوم 7 ديسمبر مع الشاعرة والكاتبة ندى الحاج و"عابر الدهشة"، ويتابع ليوم 14 ديسمبر مع " فن السيرة الذاتية بين الخصوصية وتاريخ وطن" يلقيها الأديب المصري محمد سلماوي، في حين يقدم الأديب والإعلامي السوداني غسان عثمان محاضرة بعنوان "دوبريه: الميديولوجيا والكتابة العربية"، ويختم نوفمبر محاضراته مع السيدة شهيرة محرز و"المؤامرة الكبرى: تصفية تراثنا وتجاهل حلوله العبقرية وكيفية التصدي".

 

ومن المغرب ومع الشاعرة إكرام عبدي "في وضح الليل" يبدأ البرنامج يوم 4 يناير القادم، يليها الكاتب والأكاديمي البحريني الأستاذ نادر كاظم يوم 11 يناير مع محاضرة بعنوان " الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة: بدايات التنوير" وحفل المطربة اللبنانية غادة شبير و"سلام من بيروت" يوم 12 يناير مع احتفالات المركز بذكرى تأسيسه التاسعة عشرة، كما يقدم يوم 18 يناير الدكتور طالب الرفاعي الكويتي "لون الغد، رؤية المثقف العربي لما بعد كورونا" وختام الموسم مع الشاعرة التونسية أمال موسى و"ثورة لي" في بيت الشعر في المنامة.

 

ويقدم الموسم الثقافي الجديد العديد من ورش العمل واللقاءات في عمارة بن مطر ومنها جولة تصوير "طباعة المحرق"، مع إسحق مدن، وجولة توثيقية "عمارة البحرين الحديثة المبكرة عن قرب" مع علي كريمي، وورشة "تصوير الشارع، رواية القصص من الطريق" مع أنديرز بيرغر، ومحاضرة "المؤسسة العربية للصورة" مع ياسمين عبد صباغ، جولة تصوير على الأقدام في شاطئ المحرق مع رشا يوسف، ومحاضرة "أن تصبح فان ليو: نت الألف إلى الفاء" مع كارل باسيل، وورشة عمل "مكتبة كتب الصور الفوتوغرافية"، وكل ذلك يمكن التسجيل فيه وأخذ معلوماته عبر موقع مركز الشيخ إبراهيم للثقافة والبحوث.

ن ف / م ح