سمو رئيس الوزراء يرفع خالص الشكر والتقدير لجلالة الملك المفدى ولسمو ولي العهد على متابعة صحة سموه طيلة فترة العلاج

  • article

المنامة في 26 مارس / بنا / رفع صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر خالص الشكر والتقدير إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه على مواقف جلالته النبيلة بالحرص على متابعة صحة سموه طيلة فترة العلاج، كما وجه سموه الشكر إلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على اهتمام سموه وما أبداه من مشاعر صادقة وإلى كافة أفراد العائلة المالكة الكريمة على مشاعرهم الكريمة، وحيا سموه مشاعر المواطنين والمقيمين ، التي تزخر بشعور المحبة والولاء وبما عبروا عنه من دعوات صادقة وأمنيات تجاه سموه في مختلف وسائل الإعلام والتواصل كان لها وقعها وأثرها الطيب في النفس وجسدت بجلاء روح المحبة وشعور الأسرة الواحدة المتكاتفة التي تنعم بها مملكة البحرين.


  وقال سموه "إن هذه المشاعر المتميزة بالمحبة والولاء تزيدنا إصراراً وتصميماً على المضي في خدمة مواطنينا الأعزاء ومواصلة العمل على تحقيق تطلعاتهم وتلبية أمنياتهم وتوفير المزيد من المنجزات التي تسعدهم ، وستكون زادنا وقوتنا بعد الله في تجاوز كافة التحديات التي يشهدها العالم".


وأكد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء أننا نتابع عن كثب الظرف الاستثنائي الذي يواجهه العالم أجمع بسبب الانتشار السريع لجائحة كورونا المستجد ومالها من آثار سلبية ، ونسخر كل إمكانيات الدولة لتوفير السلامة للمواطنين والمقيمين ، ونعمل بكل جد على تقديم الرعاية الكاملة لهم ، وأن الحكومة مستمرة في اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة هذا الوباء واحتواء انتشاره ، مقدرين ومشيدين بجهود صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والفريق الحكومي الذي يعمل بكل جد وإخلاص وبتعاون وتنسيق كبيرين .


 وأضاف صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء أن الوضع الراهن وما فرضه من إجراءات مؤقتة لن تطول بوعي المواطن والتزامه، بما يضمن السيطرة على انتشار المرض وعودة الأمور بحول الله إلى نصابها الطبيعي بالتكاتف والتعاون وتعزيز الوعي الفردي والمجتمعي ، وشدد سموه على أن مملكة البحرين مستمرة في تبني المبادرات للم شمل العائلات والتواصل المجتمعي وتعزيز الإجراءات البديلة التي تعكس قيم التسامح وإعطاء الفرصة للمساهمة في مسيرة العمل الوطني ، وطمأن سموه المواطنين بأن يكونوا بكامل الثقة بأن الحكومة وبتوجيهات من جلالة الملك المفدى لن تدخر أي جهد لتقديم كافة الخدمات للمواطنين وتأمين احتياجاتهم .


  وقال صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء "ليطمئن المواطنون الكرام، فهم بعد رعاية الله، في أيد حكومة أمينة عليهم، لم ولن تدخر جهداً إلا بذلته في سبيلهم، وتوفير ما يلزمهم من دواء وغذاء واحتياجات معيشية" .

ع ذ