جلالة الملك المعظم يجتمع بأخيه فخامة الرئيس المصري في مدينة شرم الشيخ

  • article
  • article
  • article

شرم الشيخ في 18 يونيو/ بنا / التقى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المعظم حفظه الله ورعاه ، في مدينة شرم الشيخ هذا اليوم أخاه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية الشقيقة وذلك بمناسبة الزيارة التي يقوم بها جلالته لجمهورية مصر العربية ، حيث جرى خلال اللقاء استعراض العلاقات التاريخية الأخوية الراسخة  وسبل دعم وتعزيز مختلف جوانب التعاون والعمل المشترك بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات التي تخدم مصالحهما المشتركة .


وقد أعرب جلالة الملك المعظم عن شكره وتقديره لأخيه فخامة الرئيس المصري على جهوده في تعزيز العلاقات البحرينية المصرية  ، فيما رحب فخامته بجلالته وبزيارته لمصر ، مشيداً بروابط الأخوة وعلاقات التعاون المتميزة مع مملكة البحرين وبمواقف البحرين العربية الأصيلة تجاه مصر وشعبها.


وأكد حضرة صاحب الجلالة اعتزاز مملكة البحرين قيادةً وشعباً بعلاقاتها الوثيقة مع مصر الشقيقة والتي تزداد قوةً ورسوخاً ، مؤكداً الحرص المتبادل على تعزيز أوجه التعاون واستمرار التشاور والتنسيق في ظل ما تشهده المنطقة من تحديات .


وأثنى جلالته على الدور المحوري لجمهورية مصر العربية الشقيقة في حماية الأمن القومي العربي والدفاع عن المصالح العليا للأمة العربية وقضاياها العادلة وجهودها الفاعلة في تعزيز أسس السلام والأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط .


كما بحث الجانبان الأوضاع المستجدة في المنطقة الى جانب الأحداث والتطورات الإقليمية والعربية والدولية ، وتبادلا وجهات النظر بشأنها ،  معربين عن الترحيب بالقمةً المرتقبة التي ستستضيفها المملكة العربية السعودية الشقيقة بين أصحاب الجلالة والسمو والفخامة قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والأردن ومصر ورئيس وزراء العراق مع فخامة الرئيس الأمريكي جو بايدن .


كما أشاد جلالة الملك المعظم وفخامة الرئيس المصري بمستوى التنسيق القائم ووحدة الرؤى بين البلدين الشقيقين حول المسائل ذات الاهتمام المتبادل ، و أكدا على أهمية بذل كافة الجهود الرامية الى إحلال السلم والأمن والاستقرار في المنطقة ومكافحة الإرهاب .