معهد التنمية السياسية يطرح فعاليات برنامج (سفراء الوطن)

  • article

المنامة في 17 أغسطس/ بنا / يطرح معهد البحرين للتنمية السياسية فعاليات برنامج "سفراء الوطن" الذي ينطلق يوم غد الأحد، لجميع الطلبة الراغبين بالدراسة الجامعية في الخارج.
وتستمر الفعاليات حتى 22 أغسطس الحالي، ضمن مبادراته التوعوية المرتبطة بالخطة الوطنية لتعزيز الانتماء الوطني وترسيخ قيم المواطنة.

وتبدأ فعاليات التي تستمر خمسة أيام بالمحور الاجتماعي، لتدريب الطلبة على إدارة الأزمات الاجتماعية ومهارات تكوين وتنشيط منظمات المجتمع المدني البحريني في الخارج، والتعريف بأهم المشاكل والأزمات التي يتعرض لها الطالب في الخارج وكيفية التغلب عليها,
ويخصص المحور الحقوقي الذي يتضمن المحور تعريف المبتعثين بحقوق الأجانب والمبتعثين في المواثيق والاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان، والقوانين الداخلية في دول الابتعاث المنظمة لحقوق وواجبات الأجانب والمبتعثين، ودور السفارات البحرينية في الخارج وعلاقاتها مع المبتعثين.


وفي المحور القانوني والدستوري؛ تتناول خلاله ميثاق العمل الوطني ودستور البحرين وأبرز القوانين السياسية مثل قانون مباشرة الحقوق السياسية وقانون الجمعيات السياسية.
ويناقش محور تاريخ النظام السياسي في البحرين الاستفتاء على ميثاق العمل الوطني ودلالته وانتخابات مجلس النواب والمجالس البلدية، بالإضافة الى المشروع الإصلاحي لجلالة الملك والتعديلات الدستورية وأثرها على الحياة السياسية في المملكة.

وتختتم الفعاليات بالمحور الإعلامي؛ حيث سيتم تدريب المشاركين على مهارات التواصل اللازمة ومهارات التأثير على الرأي العام ومهارات صياغة وإلقاء الخطاب.

ويتيح برنامج "سفراء الوطن" الفرصة أمام جميع الطلبة الراغبين بالدراسة الجامعية في الخارج سواء المبتعثين عن طريق وزارة التربية والتعليم والمؤسسات الحكومية والخاصة، أو على حسابهم الخاص، للاستفادة من العديد من المحاضرات التوعوية لتهيئة الطلبة؛ وتوعيتهم بواجبهم الوطني في الخارج، من أجل تمثيل وطنهم بالصورة التي تعكس واقعها الحضاري وما تتسم به من واقع ديمقراطي وتنموي مزدهر.

ويهدف البرنامج إلى ترسيخ قيم الانتماء الوطني، والتوعية بمفاهيم حقوق الإنسان وأسس وأطر ومبادئ المشروع الإصلاحي الحديث للبحرين، ومبادئ ميثاق العمل الوطني، إضافة إلى التعريف بما تشهده المملكة من تقدم وتطور على مختلف الصُعد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والدينية.


كما يسعى البرنامج إلى تعزيز أواصر الترابط بين المبتعثين وأوطانهم، من خلال التركيز على تنمية قيم الانتماء والولاء الوطني، وبما يجنبهم مخاطر التغريب والنتاج السلبي لاختلاط الثقافات.



ع إ ح/و.ش


بنا 0616 جمت 17/08/2019