فورد تشطب 7000 وظيفة في ظل اضطراب صناعة السيارات

  • article

واشنطن في 20 مايو /بنا/ تعتزم شركة "فورد موتور كورب" ثاني أكبر شركة سيارات في الولايات المتحدة شطب حوالي 7000 وظيفة، بما يعادل حوالي 10% من إجمالي قوة العمل لديها على مستوى العالم، في ظل تزايد الضغوط على شركات السيارات لمسايرة التحولات التكنولوجية التي تشهدها الصناعة.


وقال الرئيس التنفيذي لشركة "فورد"، جيم هاكيت، في مذكرة داخلية إن شطب هذه الوظائف سيوفر للشركة حوالي 600 مليون دولار سنوياً، مشيرة إلى أن شطب الجزء الأكبر من هذه الوظائف سيكتمل في أمريكا الشمالية بحلول 24 مايو الحالي، في حين سيكتمل الجزء الباقي في اوروبا وأمريكا الجنوبية والصين بنهاية أغسطس المقبل.


وتستهدف خطة إعادة الهيكلة تقليص حجم الجهاز الإداري لشركة فورد بنسبة 20% وتقليل عدد المستويات الإدارية فيها من 14 مستوى إلى 9 مستويات أو أقل.


وبحسب "فورد" فإن هناك حوالي 800 عامل في الولايات المتحدة وافقوا على "الانفصال الطوعي" عن الشركة بينهم 500 عامل يتم تسوية موقفهم خلال الأسبوع الحالي. كما أن هناك حوالي 1500 عامل في الولايات المتحدة وافقوا على إنهاء خدمتهم اختياريات ليصل إجمالي عدد الوظائف التي تم شطبها في الولايات المتحدة إلى حوالي 2300 وظيفة.


كان عدد العاملين في "فورد" في أبريل الماضي 196 ألف عامل مقابل 202 ألف عامل في نهاية 2017.

 

م ع