رئيس جامعة الخليج العربي يؤكد نجاح برنامج الماجستير الإكلينيكي في طب العائلة

  • article

المنامة في 22 أغسطس/ بنا / أكد رئيس جامعة الخليج العربي الدكتور خالد بن عبد الرحمن العوهلي نجاح الشراكة بين جامعة الخليج العربي والمجلس الأعلى للصحة ووزارة الصحة وصندوق العمل "تمكين"، والرابطة العالمية لأطباء الأسرة (WONCA) وجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، بعدما برهن برنامج الماجستير الإكلينيكي في طب العائلة على نجاحه في تدريب للأطباء حديثي التخرج ليتيح أمامهم فرص وخيارات أوسع للعمل في كافة المجالات الطبية.

واعتبر الدكتور العوهلي إقبال الأطباء على البرنامج مؤشراً جليا للثقة التي اكتسبها البرنامج بين الأطباء من حيث التصميم والمحتوى والتنفيذ والاعتمادية، إلى جانب الإشادة التي نالها من مؤسسات دولية، ولمكانة البرنامج المتميزة التي تحاكي المقاييس الدولية المعتمدة لكونه مبني على مستوى عالي من المهنية والأسس العلمية.

جاء ذلك خلال توقيع جامعة الخليج العربية اتفاقية تعاون مع جامعة جونز هوبكنز الأمريكية في المجال الأكاديمي يقضي بموجبها مشاركة جامعة جونز هوبكنز في تدريس طلبة الدراسات العليا في برنامج الماجستير الإكلينيكي في طب العائلة ابتداءً من مطلع العام الأكاديمي القادم الذي يبدأ في سبتمبر 2021، ولمدة لمدة عامين منذ بدء التعاون الاكاديمي.

وقال الدكتور العوهلي: "إن توقيع هذه الاتفاقية مع جامعة جونز هوبكنز منبثق من حرص جامعتنا على أداء مهمتها التي كلفها بها مجلس الوزراء الموقر باحترافية ومهنية عالية لإعداد برنامج تدريبي أكاديمي بمقاييس عالمية ل 80 طبيباً بحرينياً". وأوضح أن هذا البرنامج يأتي ضمن خطط وتوجه الجامعة لتطوير التعاون الدولي مع مؤسسات التعليم والمنظمات الدولية ذات السمعة الأكاديمية والبحثية الرائدة على المستوى الدولي، بما يعود بالفائدة على الجامعة وسمعتها العلمية الايجابية المترسخة لأكثر من 40 عاما على الصعيد الخليجي والعربي والدولي، إلى جانب إثراء المحتوى البحثي والأكاديمي لبرامج الجامعة الأكاديمية بالخبرات والتجارب العالمية المبتكرة والقائمة على الإبداع والتجديد لتلبية احتياجات السوق.

وأشار رئيس الجامعة إلى أن هذه الخطوة الهامة تأتي أيضاً في سياق مساعي الجامعة الرامية إلى اقتناص الفرص التي يثمرها هذا التعاون في المجالات العلمية الأخرى مثل التعاون الطبي بين جامعة جونز هوبكنز ومدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الطبية، موضحاً أن تقدم الجامعة في التعاون مع "جونز هوبكنز" يأتي نتيجة لنجاح التجارب السابقة المماثلة مع جامعة "إيسك" الفرنسية، وجامعة "أوساكا" اليابانية وغيرها من الجامعات العريقة في مختلف دول العالم.

من جهته، أكد رئيس قسم طب العائلة بكلية الطب والعلوم الطبية ومدير برنامج الماجستير الإكلينيكي في طب العائلة بجامعة الخليج العربي الأستاذ الدكتور عفيف بن صالح أن التعاون مع جامعة الخليج العربي يأتي في سياق تعزيز نوعية البحث العلمي السريري كجزء من مقررات الماجستير الإكلينيكي لطب العائلة، إذ تم إدماج هذا المقرر في برنامج الماجستير الإكلينيكي انطلاقا من رؤية ابتكارية لجامعة الخليج العربي والتي تدعم التكامل بين الخبرة السريرية وإنتاج المعرفة الاكلينيكية عبر البحث العلمي والتقييم المستمر للممارسة الميدانية كمتطلب من متطلبات الجودة والتحسين المستمر للأداء والاعتماد الدولي للأنظمة الصحية.

وقال: "إن هذا التعاون مع جامعة من أرقى الجامعات في العالم في ميدان البحث العلمي يهدف إلى خلق جيل من الأطباء متكامل الكفاءات يجمع بين الخبرة العلمية والتفكير المنهجي السليم والتقييم النقدي، لمراجعة الممارسات الإكلينيكية والسياسات الصحية على ضوء البحث العلمي المتواصل والتقييم المستمر لأداء الفرد والمؤسسة الصحية".

وأضاف : "أن هذا البرنامج متميز  من جوانب عدة، إذ يهدف إلى إرساء تقاليد طبية متقدمة لجيل جديد من الأطباء يجمع بين الكفاءة السريرية العالية والقدرة على القراءة النقدية للممارسات اليومية والسياسات الصحية بالارتكاز على المعطيات الموضوعية المجردة، كما يجسد هذا التعاون نموذجا يسعى للارتقاء بالتدريب الإكلينيكي الى ابتكار المعرفة وجودة الخدمات والسياسات الصحية، وذلك لرفاه المجتمع وتمكينه من منظومة صحية صلبة تستجيب للمتطلبات والتحديات الصحية بنجاح وامتياز.

ن.ف
خ س